المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ما رأي الشرع بهذه المعلومة:سبحان الله هيكل عظمي على شكل كلمة محمد


الوردة البيضاء
24-08-2007, 10:38 AM
سبحان الله هيكل عظمي على شكل كلمة محمد

أجسادنا تشهد بنبوة محمد صلى الله عليه وسلم

لقاء
04-03-2009, 10:26 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بارك الله فيك أختي الفاضلة

بخصوص هذه المعلومة (هيكل عظمي على شكل كلمة محمد)

اليكم رأي الشرع في ذلك وهي فتوى من موقع إسلام ويب :
نص الفتوى:
سؤال:
انتشر في عدد من المنتديات إعجاز جديد وهو هيكلك على هيئة محمد عليه الصلاة وا لسلام، فما حكم نشر هذا الإعجاز؟
الجواب:

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:
فإن أولى ما يتعين الاهتمام به نشر الوحي الذي جاء به النبي صلى الله عليه وسلم كتاباً وسنة، ونشر سنته وشمائله وأخلاقه صلى الله عليه وسلم، فقد رغب الشرع في نشر القرآن وتعليمه، كما في حديث البخاري: خيركم من تعلم القرآن وعلمه. وفي حديث البخاري أيضاً: بلغوا عني ولو آية.
وفي الحديث: نضر الله امرأ سمع منا حديثاً فحفظه حتى يبلغه، فرب حامل فقه إلى من هو أفقه منه، ورب حامل فقه ليس بفقيه. رواه أبو داود وصححه الألباني.
وفي الحديث: إن مما يلحق المؤمن من عمله وحسناته بعد موته علماً علمه ونشره... رواه ابن ماجه بسند حسن، كما قال المنذري وحسنه الألباني.
فينبغي صرف الجهود في نشر هذا وتعليمه للناس اتباعاً للأمر الشرعي والهدي النبوي، وأما الهيكل الذي رأيناه مصوراً فلا يمكن الجزم بكونه على هيئة محمد صلى الله عليه وسلم، فهيكل الإنسان موصول الصدر بالبطن ولا يتصور كونه على شكل الحاء إن لم تقطع الخاصرتان، كما أن اليدين والرجلين لو فرقتا معا فسدت القاعدة ولو جمعتا معا فكذلك.
والله أعلم.
رقم الفتوى :76186

وهذه فتوى أخرى لفضيلة الشيخ عبد الرحمن السحيم من منتدى الإرشاد للفتاوى الشرعية
نص الفتوى:
شيخنا الفاضل : ما رأيك في هذا الموضوع : "جبل أحد على شكل اسم سيدنا محمد "


تكشف لنا الأقمار الصناعية أن شكل جبل احد
الذي يبلغ طوله حوالي 7 كلم على شكل اسم محمد كما سنريكم إن شاء الله

اُحد عليك مهابة ووقار ... وعليك من حب النبي دثار
الجواب :

أعانك الله .

لا شكّ أن جَبَل أُحُد جَبَل يُحِب رسول الله صلى الله عليه وسلم وأصحابه .
قال عليه الصلاة والسلام : أُحُدٌ جَبَلٌ يُحِبُّنَا وَنُحِبُّهُ . رواه البخاري ومسلم .

وأما هذا ففيه تَكَلُّف واضح ، وأمس وصلتني رسالة بريدية من موقع يُعنى بالإعجاز العلمي ، عنوانها : حمامة مكتوب على جناحيها ( الله – محمد ) !
وكل هذا مما لا صِحّة له ، ولا مصلحة في إثباته ، ويُخشى من تعريض القرآن للتكذيب ، لأن بعض ما يُذكر لا يشكّ عاقل أنه من صنع البشر .

والله تعالى أعلم .

السائل :المرجو مزيدا من التفصيل في مسالة ( جبل أحد على شكل اسم سيدنا محمد)

السلام عليكم ورحمـة الله وبركاته
فضيلة الشـيخ عبدالرحمن السحيم
وبعد
بعد البحث عن فتوى في موضوع جبل أحد و ما يشيع بن الناس في المنتديات حول أن اسم نبينا عليه الصلاة و السلام مكتوب عليه كنت قد وجدت فتوى خاصة بسيادتكم حول الموضوع وهي كالتالي
الجواب:
أعانك الله .
لا شكّ أن جَبَل أُحُد جَبَل يُحِب رسول الله صلى الله عليه وسلم وأصحابه .
قال عليه الصلاة والسلام : أُحُدٌ جَبَلٌ يُحِبُّنَا وَنُحِبُّهُ . رواه البخاري ومسلم .
وأما هذا ففيه تَكَلُّف واضح ، وأمس وصلتني رسالة بريدية من موقع يُعنى بالإعجاز العلمي ، عنوانها : حمامة مكتوب على جناحيها ( الله – محمد ) !
وكل هذا مما لا صِحّة له ، ولا مصلحة في إثباته ، ويُخشى من تعريض القرآن للتكذيب ، لأن بعض ما يُذكر لا يشكّ عاقل أنه من صنع البشر .
والله تعالى أعلم .

الشيخ عبد الرحمن السحيم



لكن شيخنا الفاضل كلما وضعتها في أي منتدى يكون الرد أن الفتوى لم ينص فيها الشيخ بتكذيب الأمر وأنكم اٌكتفيتم بقولكم وأما هذا ففيه تَكَلُّف واضح
شيخا الفاضل نرجو المزيد من التفصيل إن أمكن حفظكم الله
رغم أن التكلف معناه واضح في لغتنا الغراء و هو يعني
(( التكلف هو فعل وقول ما لا مصلحة فيه بمشقة ))
كما أن الإسلام نهى عن التكلف بصريح القرآن و السنة
قال اللَّه تعالى (سورة ص: 86): {قل ما أسألكم عليه من أجر وما أنا من المتكلفين}.
كما قال النبي صلى الله عليه وسلم:
( أنا وأتقياء أمتي برآء من التكلف).
وعن عمر رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قال: نهينا عن التكلف. رَوَاهُ الْبُخَارِيُّ

كما ان هناك من يدعي أن هناك جبال أخرى مكتوب عليها اسم الله

اسم الله على جبل حفيت في مدينة العين
لاحظوا اسم الجلاله " الله " بالثلج متشكل
على قمه احد الجبال بامريكا في ولا يه واشنطن

سبحان الله العظيم لفظ الجلالة (( الله )) على هذا الجبل صور من google earth

اسم الله يشكله الثلج على الجبل


أتأسف على الإطالة لكن الأمر هام المسألة مسألة اٌعتقاد
وأخيرا نسأل الله حسن التوكل عليه متبعين غير مبتدعين
اللهم رب جبرائيل و ميكائيل و إسرافيل ومحمد النبي اٌهدينا لِما اٌخْتُلِف فيه من الحق بإذنك إنك تهدي من تشاء إلى صراط مستقيم
والله من وراء القصد

الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا

أقول لهؤلاء : قولوا بِقَولكم أو ببعض قولكم ولا يستجرينّكم الشيطان !

محمد صلى الله عليه وسلم كُذب عليه في الأقوال ، وكُذب عليه في الأفعال أيضا .
ومن مظاهر الكذب في هذا العصر أن يُزعم أن جبلا تشكّل على اسمه صلى الله عليه وسلم !
أو تفاحة
أو حمامة
أو ثلجا
أو رأس جنين !
أو هيكلا عظميا !
أو غيرها

وبين فترة وأخرى تُطالعنا المواقع والصُّحف والمجلاّت بمثل ذلك ، ثم ما تلبث الحقائق أن تتكشّف !

فما الفائدة أن يكون لفظ الجلالة ( الله ) اسم النبي صلى الله عليه وسلم في تفاحة تؤكل وتذهب ، أو في رأس جنين ، أو في رأس جبل ، أو في غيرها ؟!

وما أسخف عقول بعض الناس التي تُصدِّق كل ما يُقال !

وكنا نستخفّ بعقول الرافضة الذين أظهروا لنا قرون خروف مكتوب عليها ( حيدر ) يعني ( عليّ ) رضي الله عنه !
وزعموا أن فيه الشفاء
وإذا أهل الحق يُطالعوننا بين حين وآخر بمثل ذلك !

والله المستعان .
الشيخ عبد الرحمن السحيم

@ كريمة @
06-03-2009, 08:04 PM
بارك الله فيك أختي...
(( لقاء))

ام عبودة
09-03-2009, 10:49 AM
جزاك الله خيرا

لقاء
10-03-2009, 01:14 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بارك الله فيكن أخواتي الفاضلات

كريمة

أم عبودة

أشكركن على ُحسن متابعتكن وتواجدكن المميز...

لا حرمكن الله الأجر والثواب