المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : إحدى المعالجات تقول:من صفات المعالج الحاذق عند الرقية قدر ما يذرفه من دموع وتثاؤب ؟؟؟


ام معاذ22
07-07-2005, 12:12 PM
ذهبت إلى أمرأة معالجة بالرقية الشرعية والأعشاب وأثناء القراءة تتثاءب وتذرف الدموع وتكاد تنام وعندما سألتها عن ذلك قالت هذة من صفات القارىء الحاذق وأنة بقدر ما أذرف من دموع وأتثاءب يكون بقدرة المس والسحر والعين علما بأن القراءة فردية ونحن عائلة بأكملها تتعالج لديها أفيدوني هل ماتقولة صحيح لأنة أصابنا الشك فخرجا بعضنا عن العلاج لديها وبقي الأكثر عندها أرجو الرد بسرعة

ابن حزم
07-07-2005, 12:59 PM
ههههههههههههههههههه والله ان المصاب هو هذه الراقية لذا أنصحك بالبحث عن غيرها

ام معاذ22
07-07-2005, 02:27 PM
وضح أكثر لأنة هناك جدال حولها في إسرتي وأنهم يتهمونني بأن الجني الذي بداخلي هو المسيطر على كل أفكاري لدرجة أنهم يرون أنة يمنعني من الذهاب إليها وهي تؤيد كلام أهلي

الراقي السلفي
07-07-2005, 03:00 PM
لاشك أن هذا من الكذب والدجل ، وهذه علامة أنها هي مموسة والله أعلم

المقنع
08-07-2005, 01:08 AM
الراقيه اما ان تكون هي مصابه بالمس وهذا استبعده (لانها لوكانت كذلك لما استمرت في الرقيه الشرعيه وايضا لقولها ان هذا من صفات المعالج الحاذق ههههه رغم انه لم يعرف انه بقدر ما أذرف من دموع وأتثاءب يكون بقدرة المس والسحر والعين فلو كانت ممسوسه لما استحجت بهذة الحجه ؟!!! ههههه
واما ان تكون من الذي يستعينون بالجن ويحتاج استعانتها بالجن الي تلبسها والله اعلم

المقنع
08-07-2005, 01:11 AM
فأنا انصحك بأني تغيري هذة الراقيه الباكيه ههههههه وتبحثي عن معالج او معالجه صحيح وواضح المنهج
لا فيه لبس ولا غرابه ولا تشويش ولا يتمتم بكلام غير مفهوم ومنهجه وعقيدته الكتاب والسنه
والله اعلم

أبو البراء
08-07-2005, 09:33 AM
الأخت المكرمة ( أم معاذ 22 ) حفظها الله ورعاها

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،،،

أما قول الأخت الفاضلة - هداها الله إلى طريق الحق والاستقامة - : ( هذه من صفات القارىء الحاذق وأنة بقدر ما أذرف من دموع وأتثاءب يكون بقدرة المس والسحر والعين ) ، فهذا الكلام مجانب للصواب ، فصفات المعالج المتمرس تحدد من خلال معرفته بالجانب العلمي والجانب العملي التطبيقي لهذا العلم ، وتجدين ذلك أخية في كتابي الموسوم ( القواعد المثلى لعلاج الصرع والسحر والعين بالرقية ) 0

ولكن ثبت بأن هنالك بعض المعالجين ممن إذا قرأ على شخص بذاته وهو مصاب بداء العين يرى عليه أثر المصاب من تثاؤب وتساقط الدموع دون بكاء ، ولكنها قلة قليلة 0

أعتقد وعلم ذلك عند الله أن هذه الأخت - هداها الله لكل خير - تتكلم دون علم ، ولذلك أنصحكِ بالبحث عن معالج أو معالجه يكون منطقها في الأمراض الروحية والرقية هو ( العلم الشرعي ) ونحن مطالبون بذلك ، كما قال الحق جل وعلا في محكم كتابه : ( فاسألوا أهل الذكر أن كنتم لا تعلمون ) ، والخطر قد يأتي من أمثال هؤلاء في الوقوع فيما هو شر من هذا ، نسأل الله لنا الهداية والاستقامة على دينه ، مع تمنياتي لكم بالصحة والسلامة والعافية :

أخوكم / أبو البراء أسامة بن ياسين المعاني 0

عاشق الحور 70
08-07-2005, 02:37 PM
اثابك الله يا شيخنا على هذا التوضيح واسأله تعالى ان يمن على الوالدة العزيزه بالشفاء ولا يحرمكم واياها الاجر والمثوبة
والسلام عليكم

مشارك1
08-07-2005, 09:18 PM
اختي ام معاذ نفعك الله برقيتها هذه المراءه مصابه بداء الحسد يعني معيونه ...... ولكن أذا كانت أمراءه وانت امراءه وأعتقد أنك تستفيدين من رقيتها فهي قد تكون افضل من التعرض لراقي رجل ..... ولكن ان كانت تستخدم أسلوب الكذب كثيراً فاأبتعدي عنها
وان كانت لم تقول الا هذه الكلمه فلعله تريد الستر على نفسها ولم تخرج الا بهذا الكذب المحرم فالحاصل ان كانت تطيل في الرقيه مع النفث فأن شاء الله سوف تستفيدين منها خصوصة أذا كانت قديمه في مجال الرقيه ...

أبو البراء
08-07-2005, 10:14 PM
بارك الله في الجميع ، مع تمنياتي لكم بالصحة والسلامة والعافية :

أخوكم المحب / أبو البراء أسامة بن ياسين المعاني 0

ام معاذ22
09-07-2005, 10:51 AM
جزاكم الله خير

أبو البراء
09-07-2005, 10:49 PM
وإياكم أختي الفاضلة ( أم معاذ 22 ) ، مع تمنياتي لكم بالصحة والسلامة والعافية :

أخوكم / أبو البراء أسامة بن ياسين المعاني 0

ام معاذ22
10-07-2005, 09:57 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة ,جزاكم الله خير ولكن عندي سؤلين
1/الذي يعرف راقين في مدينة الدوحة والدمام والجبيل يزودني بالعناوين ولأرقام ولكم جزيل الشكر
2/ الهواتف التي تأتي المريض (الممسوس)هل هي حقيقة أم تكون كلها كذب

أبو البراء
10-07-2005, 11:11 AM
الأخت المكرمة ( أم معاذ ) حفظها الله ورعاها

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،،،

بالنسبة لأسئلتكم فيسرني الإجابة على النحو التالي :

السؤال الأول : الذي يعرف راقين في مدينة الدوحة والدمام والجبيل يزودني بالعناوين ولأرقام ولكم جزيل الشكر ؟؟؟

الجواب : تجدين الإجابة الشافية على الرابط التالي :

http://www.ruqya.net/forum/showthread.php?t=1749

السؤال الثاني : هذا يعتمد على دراسة الحالة المرضية دراسة شرعية علمية موضوعية متأنية للوقوف على ذلك وأسبابه ، فقد يكون نوع من الوسوسة ، وقد يكون نوع من الهواتف الحقيقية ، ولمزيد من الفائدة أحخيلكم للنص المقتبس التالي :

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف المرسلين محمد وعلى آله وصحبه وسلم ،،،

بخصوص سؤالكِ أخي المكرم ( الساري ) حول ما ذكرت من أعراض تتعلق بأختكم الفاضلة ، فيعتقد وعلم ذلك عند الله أن هذا الأمر يتعلق بالجن والشياطين ، وهو ما يطلق عليه بالهواتف ، وقد ذكرته في كتابي الموسوم ( منهج الشرع في بيان المس والصرع ) تحت انواع الجن والشياطين ، وأذكره على النحو التالي :

قال المسعودي : ( فأما الهواتف فقد كانت كثرت في العرب واتصلت بديارهم ، وكان أكثرها أيام مولد النبي صلى الله عليه وسلم وفي أولية مبعثه ، ومن حكم الهاتف أن يهتف بصوت مسموع وجسم غير مرئي 0
وقد تنازع الناس في الهواتف والجان ، فذكر فريق أن ما تذكره العرب وتنبئ به من ذلك إنما يعترض لها من قبل التوحّد في القفار والتفرد في الأودية 00 لأن المتفرد في القفار 00 مستشعر للمخاوف متوهم للمتالف ، متوقع للحتوف 00 فيتوهم ما يحكيه من هتف الهواتف واعتراض الجان له ) ( مروج الذهب – 2 / 295 ) 0

قال إبراهيم بن عبدالله الحازمي : ( وهواتف الجان تحصل لكثير من الناس في الجاهلية والإسلام قديماً وحديثاً 0 في بقاع الدنيا 00 وهذا أمر اشتهر بين الناس وذاع 00 فكل من كتب في التاريخ القديم والسيرة النبوية والدلائل يعقد فصلاً لهواتف الجان ) ( مقدمة كتاب " هواتف الجان " لأبي بكر محمد بن جعفر بن سهل السامري الخرائطي - ص 13 ) 0

وتجدر الإشارة تحت هذا العنوان إلى إيضاح مسألة هامة متعلقة بهذه الظاهرة التي لها علاقة بهذا الموضوع وهي اتصال الجن بالإنس دون الرؤية بالنظر وهذا ما يطلق عليه بـ ( الهواتف ) ، وسوف أستعرض بعض الأقوال المتعلقة بذلك :

أخرج ابن هشام في كتابه " سيرة النبي " ما نصه : روي عن أسماء بنت أبي بكر - رضي الله عنهما - أنها قالت : ( لما خرج رسول الله صلى الله صلى الله عليه وسلم وأبو بكر - رضي الله عنه 0 أتانا نفر من قريش ، فيهم أبو جهل بن هشام ، فوقفوا على باب أبي بكر ، فخرجت إليهم ، فقالوا : أين أبوك يا بنت أبي بكر ؟ قالت قلت : لا أدري والله أين أبي ؛ قالت : فرفع أبو جهل لعنه الله يده ، وكان فاحشا خبيثا ، فلطم خدي لطمة ، فطرح منها قرطي ، قالت : ثم انصرفوا ، فمكثنا ثلاث ليال وما ندري أين وجه رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى أقبل رجل من الجن من أسفل مكة يتغنى بأبيات من شعر غناء العرب ، وأن الناس ليتبعونه يسمعون صوته وما يرونه ، حتى خرج من أعلى مكة وهو يقول :

جزى الله رب الناس خير جزائه رفيقين حـلا خيمتي أم معبـد
هما نزلا بالبر ثم تروحــــا فأفلح من أمسـى رفيق محمــــــــد
ليهن بني كعب مكان فتاتهـم ومقعدهـا للمؤمنين بمرصــــــد

قالت أسماء بنت أبي بكر - رضي الله عنهما - : فلما سمعنا قوله عرفنا حيث وجه رسول الله صلى الله عليه وسلم وأن وجهه إلى المدينة ) ( أنظر سيرة النبي لابن هشام – 2 / 100 - 102 – فقه السيرة للغزالي – 167 – 168 ، وقال الألباني في تحقيقه لفقه السيرة : إسناده معضل ، وقال معلقا على إيراد الغزالي – رحمه الله - لهذه الرواية في كتابه " فقه السيرة " : خير للمؤلف أن يعرض عن ذكر هذه الرواية مطلقا – ولا سيما وهي ضعيفة ) 0

قلت : وقد تقصدت أن أذكر تلك الرواية في هذا الموضع بالذات حيث أن الكثير من المسلمين يعتقد بصحة خبرها مع ضعفه وعدم ثبوته عن أسماء بنت أبي بكر - رضي الله عنهما - كما أشار لذلك العلامة الشيخ محمد ناصر الدين الألباني - رحمه الله - ، أما المعنى الذي تشير إليه القصة من حيث سماع أصوات الجن دون رؤيتهم فهذا هو الواقع وقد أيد ذلك العقل والنقل والمشاهدة ، ويستأنس في إيضاح هذا المعنى ببعض الروايات ، وهي على النحو التالي :

ذكر البلوي قصة عن سعيد بن المسيب التابعي الجليل هذا نصها : ( كان سعيد بن المسيب يلزم الصلاة في المسجد النبوي في المدينة ، فنظر ذات يوم في المسجد فلم ير فيه أحدا ممن يعرفه فنادى بأعلى صوته :

ألا ذهب الحماة وأسلموني فوا أسفي على فقد الحمــــــاة
هم كانوا الثقات لكل أمــــر وهم زين المحافل في الحيــاة
تولوا للقبـور وخلفونــــي فوا أسفي على موت الثقــاة

فأجابه هاتف من ناحية المسجد يسمع صوته ولا يرى شخصه :

فدع عنك الثقات وقد تولوا ونفسك فابكها حتى الممات
وكل جماعة لا بد يومــــــا يفرق جمعهم وقع الشتـــات

فقال له " سعيد بن المسيب " من أنت يرحمك الله ؟ فقال : أنا رجل من الجن كنا في هذا المسجد تسعين رجلا فأتى الموت على جماعتنا كما أتى على جماعتكم ولم يبق منا أحد غيري كما لم يبق منكم أحد غيرك ، ونحن يا أبا محمد لاحقون بهم عن قريب 0
قال ابن المسيب : وقد لقيته بعد ذلك بمكة وظهر لي وسلم علي ثم لم أره بعد ذلك ) ( عالم الجن والشياطين من القرآن الكريم وسنة خاتم المرسلين - ص 36 - نقلا عن كتاب ألف باء للبلوي ) 0

ذكر الشبلي - رحمه الله - في كتابه المنظوم " أحكام الجان " : ( قال أحمد بن سليمان النجاد في أماليه : حدثنا علي بن الحسن بن سليمان أبي الشعثاء الحضرمي أحد شيوخ مسلم ، حدثنا معاوية ، سمعت الأعمش يقول : تزوج إلينا جني فقلت له : ما أحب الطعام إليكم ؟
فقال : الأرز 0 قال : فأتيناه به فجعلت أرى اللقم ترفع ولا أرى أحدا فقلت : فيكم من هذه الأهواء التي فينا ؟ قال : نعم 0 قلت : فما الرافضة فيكم ؟ قال : شرنا 0 قال شيخنا الحافظ أبو الحجاج المزي تغمده الله برحمته : هذا إسناد صحيح إلى الأعمش ) ( أحكام الجان – ص 95 ) 0

وقال : ( قال ابن أبي الدنيا : عن يزيد الرقاشي : أن صفوان بن محرز المازني كان إذا قام إلى تهجده من الليل قام معه سكان داره من الجن فصلوا بصلاته واستمعوا لقراءته 0
قال السري : فقلت ليزيد : كان إذا قام سمع لهم ضجة فاستوحش لذلك ، فنودي لا تفزع يا عبدالله فإنا نحن إخوانك نقوم بقيامك للتهجد فنصلي بصلاتك 0 قال : فكأنه أنس بعد ذلك إلى حركتهم ) ( أحكام الجان – ص 76 ) 0

وقال أيضا : ( قال ابن أبي الدنيا : عن سوادة بن الأسود قال : سمعت أبا خليفة العبدي قال : مات ابن لي صغير فوجدت عليه وجدا شديدا وارتفع عني النوم فوالله إني ذات ليلة لفي بيتي على سريري وليس في البيت أحد وإني لمفكر في ابني إذ ناداني مناد من ناحية البيت : السلام عليكم ورحمة الله يا خليفة 0 قلت : وعليكم السلام ورحمة الله 0 قال : فرعبت رعبا شديدا ثم قرأ آيات من آخر سورة آل عمران حتى انتهى إلى قوله تعالى : ( وَمَا عِنْدَ اللَّهِ خَيْرٌ لِلأَبْرَارِ ) ( آل عمران – الآية 198 ) ثم قال : يا خليفة0 قلت : لبيك 0 قال : ماذا تريد أن تخص بالحياة في ولدك دون الناس ، أفأنت أكرم على الله أم محمد صلى الله عليه وسلم قد مات ابنه إبراهيم فقال : ( تدمع العين ويحزن القلب ) ، ولا نقول ما يسخط الرب ، أم تريد أن تدفع الموت عن ولدك وقد كتب على جميع الخلق ، أم تريد أن تسخط على الله وترد في تدبيره خلقه والله لولا الموت ما وسعتهم الأرض ، ولولا الأسى ما انتفع المخلوق بعيش 0 ثم قال : ألك حاجة ؟ قلت : من أنت يرحمك الله ؟ قال : امرؤ من جيرانك الجن والله أعلم ) ( أحكام الجان – 111 ، 112 ) 0

قال الأصفهاني : ( قال محمد بن عبدالعزيز بن سلمان : كان أبي إذا قام من الليل ليتهجد سمعت في الدار جلبة شديدة ، واستقاء للماء الكثير ، قال : فنرى أن الجن كانوا يستيقظون للتهجد فيصلون معه ) ( حلية الأولياء - 6 / 245 ) 0

ومن هنا يتضح صحة هذا الأمر وأنه نوع من أنواع الاتصال بالجن والشياطين ، وخطورته أن قد يتحول مع مر الأيام إلى علاقة استعانة بالجن وعلماء المملكة على عدم جواز الاستعانة 0

هذا ما تيسر لي بخصوص هذا الموضوع ، فما أصبت فمن الله وحده وما أخطأت فمن نفسي ومن الشيطان ، والله ورسوله بريئان 0

مع تمنياتي لكم بالصحة والسلامة والعافية :

أخوكم المحب / أبو البراء أسامة بن ياسين المعاني 0

مع تمنياتي لكم بالصحة والسلامة والعافية :

أخوكم / أبو البراء أسامة بن ياسين المعاني 0

ابن حزم
11-07-2005, 07:24 AM
بارك الله فيك استاذنا وحبيبنا في الله ( أبو البراء )

ام معاذ22
11-07-2005, 10:13 AM
شكراَ لكن ماعطتون أسماء مشايخ في المناطق التي طلبتها أرجو أحد يفيدني من أبناء المنطقة

أبو البراء
12-07-2005, 08:51 AM
بارك الله فيكم أختي الفاضلة ( أم معاذ 22 ) ، العناوين موجودة على الرابط أعلاه :

http://www.ruqya.net/forum/showthread.php?t=1749

مع تمنياتي لك بالصحة والسلامة والعافية :

أخوكم / أبو البراء أسامة بن ياسين المعاني 0

ام معاذ22
12-07-2005, 09:32 AM
ماحكم وضع المعالج يدة على رأس المريضة عند النفث

أبو البراء
12-07-2005, 09:54 AM
الأخت الفاضلة ( أم معاذ 22 ) حفظها الله ورعاها

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،،،

يجوز له ذلك إن كان بحائل ، لما ثبت في الأحاديث الصحيحة ، فيجوز للمعالج وضع اليد مكان الألم أو مسحه والدعاء : وضع اليد مكان الألم أو مسحه والدعاء بالأدعية المأثورة الثابتة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم بنحو : ( اسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن تشفيني ) يقولها سبعا ، أو أن يقول : ( بسم الله ثلاثا ، اعيذ نفسي بعزة الله وقدرته من شر ما أجد وأحاذر ) يقولها سبعا 0

عن عثمان بن أبي العاص - رضي الله عنه - أنه اشتكى إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم وجعا يجده في جسده منذ أسلم ، فقال النبي صلى الله عليه وسلم : ( ضع يدك على الذي تألم من جسدك وقل : بسم الله ثلاثا ، وقل سبع مرات : أعوذ بعزة الله وقدرته من شر ما أجد وأحاذر ) ( أخرجه الإمام أحمد والإمام مسلم وأبو داوود والترمذي والنسائي وابن ماجة ) 0

عن محمد بن سالم عن ثابت البناني قال : يا محمد : إذا اشتكيت فضع يدك حيث تشتكي ثم قل ( بسم الله أعوذ بعزة الله وقدرته ، من شر ما أجد من وجعي هذا ) 0 ثم ارفع يدك ، ثم أعد ذلك وترا ، فإن أنس بن مالك - رضي الله عنه - حدثني أن رسول الله صلى الله عليه وسلم حدثه بذلك ) ( أخرجه الترمذي والحاكم وابن حبان وصححه الألباني ) 0

قال فضيلة الشيخ عبدالله بن عبدالرحمن الجبرين – حفظه الله – في كتاب ( الفتاوى الذهبية ) : ( ولا بأس أيضا بوضع اليد على موضع الألم ومسحه بعد النفث عليه ، كما أنه يجوز القراءة ثم النفث بعدها على البدن كله وعلى موضع الألم للأحاديث المذكورة ، والمسح هو أن ينفث على الجسد المتألم بعد الدعاء أو القراءة ثم يمر بيده على ذلك الموضع مرارا ، ففي ذلك شفاء وتأثير بإذن الله تعالى ) 0

أما حكم مس المرأة في أي مكان من الجسد فلا يجوز ، ولمزيد من الفائدة يمكن العودة إلى النص المقتبس التالي :

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين محمدج وعلى آله وصحبه وسلم ثم أما بعد 000

بالنسبة لسؤال الأخ الكريم ( أبو أحمد ) حول رقية المرأة والمسح عليها بالزيت ، فاعلم رعاك الله أنه لا بد للمعالج بالرقية الشرعية التقيد بالأمور الشرعية الخاصة بالنساء ، ومن ذلك تقيد المرأة بلباسها الشرعي الإسلامي ، وعدم الخلوة بها ، أو النظر اليها أو مس المرأة الأجنبية في أي موضع أو مصافحتها ، وقد ثبتت بذلك الأدلة النقلية من السنة المطهرة ، فقد ثبت من حديث عن معقل بن يسار - رضي الله عنه - قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( لأن يطعن في رأس أحدكم بمخيط من حديد خير له من أن يمس امرأة لا تحل له ) ( السلسلة الصحيحة 226) 0

سئل فضيلة الشيخ عبدالله بن عبدالرحمن الجبرين عن جواز أن يمس القارئ شيئا من جسد المرأة أثناء الرقية ، أو الكشف عن يديها أو صدرها للنفث ، فأجاب - حفظه الله - : ( لا مانع من استعمال الرقية على المرأة مع النفث والنفخ ، ولكن لا يحل لها أن تكشف شيئا من جسدها لغير النساء أو المحارم ، ولا يحل للقارئ الأجنبي أن يباشر لمس بشرتها بدون حائل ، بل يقرأ عليها وهي متحجبة ، أو يقرأ عليها إحدى نسائها أو محارمها ، أو تقرأ هي على نفسها بما تيسر من القرآن ، فالكل يرجى فيه الشفاء والنفع من الله 0 وصلى الله على محمد وآله وصحبه وسلم ) ( النذير العريان – ص 267 ) 0

سئلت اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء عن حكم مس جسد المرأة يدها أو جبهتها أو رقبتها مباشرة من غير حائل بحجة الضغط والتضييق على ما فيها من الجان خاصة أن مثل هذا اللمس يحصل من الأطباء في المستشفيات وما هي الضوابط في ذلك ؟؟؟

فأجابت اللجنة - حفظها الله - : ( لا يجوز للراقي مس شيء من بدن المرأة التي يرقيها لما في ذلك من الفتنة وإنما يقرأ عليها بدون مس ، وهنا : فرق بين عمل الراقي وعمل الطبيب لأن الطبيب قد لا يمكنه العلاج إلا بمس الموضع الذي يريد علاجه ، بخلاف الراقي فإن عمله وهو القراءة والنفث لا يتوقف على اللمس ) ( منشورات دار الوطن – " 10 مخالفات في الرقية " – رقم الفتوى : 20361 بتاريخ 17 / 4 / 1419 هـ ) 0

وقد تجوز بعض المعالِجين مس المرأة الأجنبية للضرورة ، وبالنظر للنصوص الشرعية والتجربة والخبرة العملية لبعض المعالِجين ممن أقحم نفسه في هذا الأمر ، وندم حيث لا ينفع البكاء والندم ، يتضح عدم جواز ذلك الأمر للاعتبارات التالية :

أ)- إن التجوز الحاصل في هذه المسألة يستند في الاستدلال والقياس بعمل الأطباء ، والطبيب قد يعمد إلى ذلك الأمر من باب القاعدة الفقهية ( الضرورات تبيح المحظورات ) وبدراسة هذه المسألة من الناحية الشرعية يتضح الآتي :

1)- لا يجوز للمرأة أن تذهب إلى طبيب إلا للضرورة القصوى ، وفي حالة احتياجها لذلك ، إما لعدم توفر طبيبة مسلمة ، أو اضطرت لذلك الأمر لأي سبب من الأسباب 0

2)- قد يلجأ الطبيب إلى لمس المرأة لتحديد مكان الألم وطبيعته والأسباب الداعية إليه 0

3)- إن هذا الإجراء من قبل الطبيب يجب أن يتوافق مع نص القاعدة الفقهية ( الضرورة تقدر بقدرها ) فلا يجوز له في هذه الحالة أن يتعدى حدود منطقة الألم إلا فيما يعتقد أنه ضروري لذلك 0

ب)- إن الطبيب يتعامل مع أمور محسوسة ملموسة ، تحتاج في تشخيصها وقياسها لتكنولوجيا متقدمة ، كاستخدام الأشعة والمناظير وغيره من الأجهزة الطبية المتطورة ، وأما المعالِج فيتعامل مع أمر غيبي غير محسوس أو ملموس ، ولا يستطيع أن يقطع أو أن يجزم به ، مهما بلغت خبرته ونضجه في تلك المسائل ، وفي هذه الحالة تنتفي الحاجة لقيامه بهذا الإجراء ، والتعدي على حدود الله وشرعه ومنهجه 0

ج)- لم أعهد من خلال التجربة العملية المتواضعة في هذا المجال ومن متابعاتي لبعض المعالِجين ممن أقحم نفسه في هذا الأمر دون علم شرعي أو سؤال العلماء الأجلاء أن هذا الإجراء وهو لمس المرأة الأجنبية في أي موضع كان ، يؤدي إلى أية نتائج بل على العكس من ذلك تماما ، فقد يؤدي إلى مفسدة عظيمة ، ويكفينا في التعامل مع هذه الناحية القاعدة الفقهية التي تنص على أن : ( درء المفسدة مقدم على جلب المصلحة ) ، مع اليقين بأنه ليست هناك أدنى مصلحة شرعية البتة في قيام المعالِج بمس امرأة أجنبية لا تحل له ، كما بينت النصوص القرآنية والحديثية هذا المفهوم وأكدت عليه 0

د)- قد يؤدي فتح هذا الباب إلى استغلال ذلك من بعض ذوي النفوس المريضة ، ويصبح ذريعة إلى مفسدة أعظم وأشد 0

ومن هنا ومن خلال استقراء كافة النصوص النقلية وأقوال العلماء الأجلاء يتضح أنه لا يجوز وضع اليد أو كشف أي موضع بالنسبة للمرأة ، والله تعالى أعلم 0

وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين ، وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم 0
أخوكم المحب / أبو البراء أسامة بن ياسين المعاني

هذا ما تيسر لي أختي الفاضلة ( أم معاذ 22 ) ، مع تمنياتي لكم بالصحة والسلامة والعافية :

أخوكم / أبو البراء أسامة بن ياسين المعاني 0

ام معاذ22
13-07-2005, 05:25 PM
جزاك الله خير الجزاء وجعلها في ميزان حسناتك كتبت فأوجزت وأوضحت

أبو البراء
14-07-2005, 08:45 AM
وإياكم أختي الفاضلة ( أم معاذ 22 ) ، مع تمنياتي لكم بالصحة والسلامة والعافية :

أخوكم / أبو البراء أسامة بن ياسين المعاني 0

ابن حزم
16-07-2005, 08:25 AM
بارك الله فيك أخي وشيخي الحبيب ( أبو البراء ) ولاحرمنا الله منك ولامن علمك

أبو البراء
16-07-2005, 11:29 AM
وفيكم بارك الله أخي الحبيب ( اسماعيل مرسي ) ، مع تمنياتي لك بالصحة والسلامة والعافية :

أخوكم المحب / أبو البراء أسامة بن ياسين المعاني 0

ام معاذ22
18-07-2005, 07:18 PM
جزاكـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــم الله خير

أبو البراء
01-09-2005, 07:46 AM
وإياكم أختي الفاضلة ( أم معاذ 22 ) ، مع تمنياتي لكم بالصحة والسلامة والعافية :

أخوكم / أبو البراء أسامة بن ياسين المعاني 0

ام فيصل
13-12-2005, 09:04 PM
لم نسمع او نرى ام الراقي يتثاءب ويرغب بالنوم

كل ما اعرفه انه يجب ان يكون متيقظا فطنا لما يعتلي المريض من اعراض حتى لا يلتبس عليه الأمر

فكيف تتثاءب وترغب بالنوم الا لحاله طارئه ان تكون مثلا متعبا ذلك اليوم لكن بصفه مستمره فهذا والله
اعلم عارض يستدعي لها الرقيه


الله اعلم

أبو البراء
25-12-2005, 08:57 AM
http://hawaaworld.net/files/23937/marsa137.gif

http://www.maknoon.com/mon/userfiles/heartttro11.gif

بارك الله فيكم أختي الفاضلة ( أم فيصل ) ، وزادكم الله من فضله ومنه وكرمه ، مع تمنياتي لكم بالصحة والسلامة والعافية :

أخوكم / أبو البراء أسامة بن ياسين المعاني 0