المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ما الحكمة من قراءة "سبح " فى اول ركعه من الوتر ، والركعه الثانيه سورة الكافرون ؟؟؟


أبو البراء
27-04-2005, 01:05 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ما السر فى قراءة سورة "سبح اسم ربك الاعلى " فى اول ركعه من صلاة الوتر والركعه الثانيه سورة الكافرون
وفى الوتر سورة الاخلاص

هل هى سنه عن الرسول صلى الله عليه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


هل هناك افضليه فى قراءة هذة السور ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


ارجو افادتى جزاكم الله كل خير

أختكم / وعد

أبو البراء
27-04-2005, 01:06 PM
و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته .

الوتر سنة مؤكدة حث عليه الرسول صلى الله عليه و سلم و رغب فيه . فعن علي رضي الله عنه أنه قال : ( إن الوتر ليس بحتم كصلاتكم المكتوبة ، و لكن رسول الله صلى الله عليه و سلم أوتر ، ثم قال : ( يا أهل القرآن أوتروا فإنّ الله وتر يحب الوتر ) رواه أحمد و أصحاب السنن و حسنه الترمذي و رواه الحاكم أيضا و صححه .

معنى حتم : أي لازم .

و إنّ الله وتر : أي أنه تعالى واحد يحب صلاة الوتر و يثيب عليها . قال نافع : و كان ابن عمر لا يصنع شيئا إلا وترا .

القراءة في الوتر :


يجوز القراءة في الوتر بعد الفاتحة بأي شيء من القرآن . قال علي : ليس من القرآن شيء مهجور فأوتر بما شئت ، و لكن المستحب إذا أوتر بثلاث أن يقرأ في الأولى بعد الفاتحة ( سبح اسم ربك الأعلى ) و في الثانية ( قل يا أيها الكافرون ) و في الثالثة ( قل هو الله أحد ، و المعوذتين ) لما رواه أحمد و أبو داود و الترمذي و حسّنه عن عائشة رضي الله عنها قالت : كان رسول الله صلى الله عليه و سلم يقرأ في الركعة الأولى ب ( سبح اسم ربك الأعلى ) و في الثانية ب ( قل يا أيها الكافرون ) و في الثالثة ب ( قل هو الله أحد ، و المعوذتين ) .

ينظر كتاب : فقه السنة ، تأليف : السّيد سابق ، المجلد الأول ، ص : 183 ، 184 .
__________________

أختكم / دهن العود

أبو البراء
27-04-2005, 01:06 PM
السلام عليك

أولا : الوتر سنــة مؤكدة حافظ عليه النبي حضرا وسفرا ؟ لكنه غير واجب

ثانيا : الأفضل القراءة في الشفع والوتر سبح والكافرون والإخلاص
والحكمة والله أعلم : أن سورتي الإخلاص والكافرون سور عظيمة ولذلك تقرأ في صلوات أخرى
فالكافرون براءة من الكفر
والإخلاص فيها العقيدة ولذلك هي ثلث القرآن

ويجوز للإنسان أن يقرأ غير هذه السور ؟ قراءة هذه السور في الشفع والوتر سنة ليس بواجب

أخوكم
سليمان
السعودية

أبو البراء
27-04-2005, 01:07 PM
الحمد لله رب العالمين
سلام عليكم
ففي سنة الفجر يقرأ العبد ـ وهنا آيات أخرى صحيحه دلت السنه عليها ـ الإلخاص والكافرون ، ينهي يومه بالإخلاص والكافرون .. فيكون بداية يومه بالتوحيد وآخره بالتوحيد
فقد قال تعالى ** فمن يكفر بالطاغوت ويؤمن بالله فقد استمسك بالعورة الوثقى } والعروة الوثقى هي لاإله إلا الله
فالعبد يكفر بالطاغون عند سورة الكافرون " قل يا أيها الكافرون " ويؤمن بالله عند سورة الإخلاص " قل هو الله أحد " وهذه عقيدة الأنبياء فهم ما أرسلو إلا لا لا إله إلا الله واجتناب الطاغوت وهذه رسالتهم لأقوامهم أن اعبدوا الله ـ أي الإيمان والعباده الشامله ـ واجتنبوا الطاغوت ـ أي بكفره والبراءه منه معاداته كما هي ملة ابراهيم عليه السلام .
وأما سورة السر في سورة الأعلى ، فأعلم أن توحيدك وكفرك بالطاغوت راجع إلى أمر الله الذي هو الأعلى من الطاغوت ، فهو طاغوت وتكفر به ، وتعلن الإخلاص لله وتسبحه وتذكره وكذلك في السورة من الحكم والكلام الطويل الذي ليس مجاله هنا وانما هذا ما نريده للجواب وبالله التوفيق والسلم عليكم

أخوكم / أبو تيمية

أبو البراء
27-04-2005, 01:07 PM
بارك الله فيكم جميعاً ونفع بكم وبعلمكم ، مع إضافة بسيطة بخصوص السائلة الكريمة ، فإذا أراد الإنسان أن يسأل عن أمر من أمور الدين فالأولى السؤال بقوله : ما هي الحكمة من كذا 000 أو كذا ؟؟؟ ، ولا بد أن نعلم جميعاً أن العبادات مبناها على التوقيف ، وهناك أمور كثيرة متعلقة بالعبادات وطريقتها الله سبحانه وتعالى أعلم بها ، ولم يتجرأ العلماء عن الخوض فيها ، إنما السؤال يكون تأدباً مع خالق الكون سبحانه وتعالى ، وقد تكون الحكمة من ذلك ما أشار إليه أخي الحبيب ( أبو تيمية ) ، ولم أقصد من هذا الطرح إلا الخير والصلاح ، والله تعالى أعلم ، وتقبلوا تحيات :

أخوكم / أبو البراء أسامة بن ياسين المعاني 0