المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : هل هناك علامات خاصة بالسحر ، وخاصة بالمس ، وأسئلة أخرى متنوعة ؟؟؟


أبو مريم
21-02-2005, 02:29 PM
شيخنا الحبيب السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

عندي بعض الأسئلة لو تكرمت شيخنا الحبيب

1 _ هل هناك علامات خاصة بالسحر ، وعلامات خاصة بالمس بمعنى أنه يمكن أن نرجح أن هذه الإصابة سحر ، وأذكر مثلا رؤية شعر أمام العين ، والبكاء عند الرقية دون الصراخ ، فقيل أنه غالبا أنه سحر

2- ذكرتكم في بعض كتبكم سلمكم الله أن من علامات العين الصراخ والبكاء واضطراب بعض الحركات! ، فهل هذا في العين الأنسية المجردة ، أما العين الأنسية المصاحبة لدخول الجن؟

3- ذكرتم في كتابكم عن في ( كتابكم) عن الفرق بين المريض النفسي والروحي ، أن الأول غالبا لا يتأثر بالرقية ، وإنما يشعر براحة نفسية ، لكن الإشكال شيخنا أن هناك كثير من الإصابات قد لا تظهر حتى في رباع جلسة أو خامس جلسة ، ويتردد هذا المريض على العيادات النفسية فيعطوه أدوية ولاشك أنها تهدأه بسبب الإفرزات التي تسببها في الجسم ، وكم من مريض روحي ضل سنين يتعالج في العيادات النفسية ثم ظهر أن إصابته روحية بعد عدة جلسات رقية ، وانتفع بإذن الله ، فهل هناك علامة فارقة مميزة واضحة جلية لي ولأمثالي في الفرق بين الأمرين المرض النفسي والمرض الروحي

4- إذا كان الزوجان تظهر عليهما آثار وأعراض الإصابة بالمرض الروحي ، فهل يعني هذا أن الأغلب أن يكون سحرا؟ لأنه هو المقصود من تفريق الزوجين ، أما أنه قد يكون مسا دخل في الأثنين؟

5- هناك حالة شيخي الحبيب وهي حالة زوجان ، في بعض الإحيان إذا قرأ على الزوج ترتاح الزوجة وتشعر بدوخة ، وكذا إذا قرأ على الزوجة يتأثر الزوج ولو كان كل منهما في مكان بعيد عن الآخر ، فهل هذا ممكن أن يكون الجني واحد علما أنه تم رقيتهما في جلسة واحدة فحصل عند كل منهما حركات؟

6- شيخي الحبيب هناك أربع حالات رأيتها في منتداكم المبارك وهي حالات ( أريج ، ومسك ، وأبو عبدالأله ، وعبد فقير لله ) وفي ظني غيرها كلها أعراضها واحدة ( زيادة دقات القلب ، برود في الأعصاب ، التفكير الدائم في الموت ، حصلت بشكل مفاجىء) وقد شخصت أغلب هذه الحالات بأنه اقتران شيطاني ،

فسؤالي شيخنا الحبيب ، هل ممكن مع اتحاد هذه الأعراض جميعا ، أن يكون أحدها مس ، والآخر سحر ، والثالث عين ، او أنه يلزم من التساوي في الأعراض التساوي في المرض

والسلام عليكم

أبو مريم
23-02-2005, 09:56 AM
- هل يمكن أن يكون التفريق بين الزوجين بسبب جني عاشق ليس علاقة بالسحر؟ فإذا ُقرأ على المرأة تفاعلت مع الرقية وكذا زوجها؟

- كثرة الجاشاء مع الرقية هل تدل على وجود عين أو سحر أو مس أو أن هذا من تلعب الشيطان؟ بالمريض

أبو البراء
24-02-2005, 11:48 AM
الأخ الحبيب ( أبو مريم ) حفظه الله ورعاه

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،،،

بخصوص أسئلتكَ أخي الحبيب ( أبو مريم ) فيسرني إجابتكَ على النحو التالي :

السؤال الأول : هل هناك علامات خاصة بالسحر ، وعلامات خاصة بالمس بمعنى أنه يمكن أن نرجح أن هذه الإصابة سحر ، وأذكر مثلا رؤية شعر أمام العين ، والبكاء عند الرقية دون الصراخ ، فقيل أنه غالبا أنه سحر ؟؟؟

الجواب : نعم أخي الحبيب هناك علامات خاصة بالسحر وكذلك علامات خاصة بالعين ، وعلامات خاصة بالاقتران الشيطاني وهي على النحو التالي :

* العلامات الخاصة بالسحر :

http://www.ruqya.net/sehr5.html

* العلامات الخاصة بالعين :

http://www.ruqya.net/aen4.html

* العلامات الخاصة بالاقتران الشيطاني :

http://www.ruqya.net/sara4.html

ويمكنك أخي الحبيب التمييز بين الأنواع الثلاثة من خلال الأعراض وكذلك الدراسة العلمية الشرعية المتأنية للحالة المرضية ، وقد يستأنس ببعض الأعراض في الحكم على الحالة المرضية ولكن لا يتهم الحكم النهائي إلا بعد الدراسة العلمية المذكورة والله تعالى أعلم 0

السؤال الثاني : ذكرتكم في بعض كتبكم سلمكم الله أن من علامات العين الصراخ والبكاء واضطراب بعض الحركات ! ، فهل هذا في العين الإنسية المجردة ، أما العين الإنسية المصاحبة لدخول الجن ؟؟؟

الجواب : لا يستطيع المعالج مهما بلغت به الخبرة والممارسة في هذا العلم من التفريق بين العين الإنسية والعين الجنية ، حيث أن كلا الأعراض متشابهة ، وبخصوص الأعراض فيمكن الخلط بين أعراض العين مثلاً وأعراض الاقتران ، وكذلك الخلط بين أعراض السحر وأعراض الاقتران لتحديد إذا كان السحر أو العين بواسطة اقتران شيطاني ، فالدراسة أخي الحبيب هيَّ التي تحدد كل ذلك ، والله تعالى أعلم 0

السؤال الثالث : ذكرتم في ( كتابكم ) عن الفرق بين المريض النفسي والروحي ، أن الأول غالبا لا يتأثر بالرقية ، وإنما يشعر براحة نفسية ، لكن الإشكال شيخنا أن هناك كثير من الإصابات قد لا تظهر حتى في رباع جلسة أو خامس جلسة ، ويتردد هذا المريض على العيادات النفسية فيعطوه أدوية ولاشك أنها تهدأه بسبب الإفرزات التي تسببها في الجسم ، وكم من مريض روحي ضل سنين يتعالج في العيادات النفسية ثم ظهر أن إصابته روحية بعد عدة جلسات رقية ، وانتفع بإذن الله ، فهل هناك علامة فارقة مميزة واضحة جلية لي ولأمثالي في الفرق بين الأمرين المرض النفسي والمرض الروحي ؟؟؟

الجواب : الفروقات التي تم تحديدها عامة ، أي بشكل عام ، أما بخصوص المعالج المتمرس الحاذق فلا يخفى عليه مثل ذلك الأمر الذي أشرت إليه ، وبالعموم فالدراسة هيَّ الأساس الذي يبني عليه المعالج تشخيصه للحالة المرضية ، والله تعالى أعلم 0
السؤال الرابع : إذا كان الزوجان تظهر عليهما آثار وأعراض الإصابة بالمرض الروحي ، فهل يعني هذا أن الأغلب أن يكون سحرا ؟ لأنه هو المقصود من تفريق الزوجين ، أما أنه قد يكون مسا دخل في الإثنين ؟؟؟

الجواب : قد يكون ما ذكرت ، وقد يكون الاحتمال الثاني ، والمهم بالنسبة للمعالج أن يباشر الدراسة العلمية الشرعية المتأنية للحالة المرضية للوقوف على الداء ووصف الدواء النافع بإذن الله عز وجل ، والله تعالى أعلم 0
السؤال الخامس : هناك حالة شيخي الحبيب وهي حالة زوجان ، في بعض الأحيان إذا قرأ على الزوج ترتاح الزوجة وتشعر بدوخة ، وكذا إذا قرأ على الزوجة يتأثر الزوج ولو كان كل منهما في مكان بعيد عن الآخر ، فهل هذا ممكن أن يكون الجني واحد علما أنه تم رقيتهما في جلسة واحدة فحصل عند كل منهما حركات ؟؟؟

الجواب : لا أعتقد ذلك ، فلا يمكن بأي حال من الأحوال أن يتواجد الجني في كلا الجسدين ، ونعو للمسألة الأساسية وهيّ قيام المعالج بالدراسة العلمية الشرعية المتأنية للوقوف على الداء ووصف الدواء النافع بإذن الله عز وجل ، والله تعالى أعلم 0

السؤال السادس : شيخي الحبيب هناك أربع حالات رأيتها في منتداكم المبارك وهي حالات ( أريج ، ومسك ، وأبو عبدالأله ، وعبد فقير لله ) وفي ظني غيرها كلها أعراضها واحدة ( زيادة دقات القلب ، برود في الأعصاب ، التفكير الدائم في الموت ، حصلت بشكل مفاجىء) وقد شخصت أغلب هذه الحالات بأنه اقتران شيطاني ، فسؤالي شيخنا الحبيب ، هل ممكن مع اتحاد هذه الأعراض جميعا ، أن يكون أحدها مس ، والآخر سحر ، والثالث عين ، او أنه يلزم من التساوي في الأعراض التساوي في المرض ؟؟؟

الجواب : لا بد من الإشارة إلى أن التشخيص الذي تم كان بناء على غلبة الظن ليس إلا ، وفي العادة تكون تلك الأعراض المذكورة هيَّ أعراض اقتران ، ولا زلت أقول بأن تشخيص الحالة المرضية بناء على المعلومات فقط ، دون مباشرة الرقية الشرعية للحالة ودراستها دراسة علمية شرعية متأنية هو تشخيص قاصر ، ولذلك فيحتاج المعالج إلى مثل تلك الدراسة للحكم على الحالة المرضية ، والله تعالى أعلم 0

هذا ما تيسر لي أخي الحبيب ( أبو مريم ) ، مع تمنياتي لكَ بالصحة والسلامة والعافية :

أخوكم المحب / أبو البراء أسامة بن ياسين المعاني 0