موقع الشيخ بن باز

 

  لتحميل حلقة الرقية الشرعية للشيخ أبو البراء اضغط هنا

سيتم فتح ساحات الأسئلة والحالات الخاصة أمام مشاركات الأعضاء في أيام السبت والاثنين والاربعاء من الساعة 7 - 10 مساء بتوقيت مكة المكرمة >><< تم فتح قسم الحجامة والطب البديل والعلاج بالأعشاب بشكل دائم .

 
العودة   منتدى الرقية الشرعية > المواضيع والأسئلة العامة المتعلقة بالرقية الشرعية والأمراض الروحية ( متاحة للمشاركة ) > فتاوى ودراسات وأبحاث العلماء وطلبة العلم والدعاة في الرقية والاستشفاء والأمراض الروحية

الملاحظات

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع
New Page 2
 
 

قديم 10-05-2012, 11:05 PM   #1
معلومات العضو
أم سَلمى
•°❀( ◕‿◕ )❀°•
 
الصورة الرمزية أم سَلمى
 

 

Arrow ( && القسط الهندي - الدكتور " خالد بن عبدالرحمن الشايع " && ) !!!

القسط الهندي

د. خالد بن عبدالرحمن الشايع


قال الإمام البخاري في كتاب الطب من الجامع الصحيح:

باب السعوط بالقسط الهندي والبحري وهو الكست.

ثم أسند عن أم قيس بنت محصن قالت: سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول:

"عليكم بهذا العود الهندي؛ فإن فيه سبعة أشفية، يستعط به من العذرة، ويلد به من ذات الجنب".

وخرجه أيضا الإمام مسلم في صحيحه باب التداوي بالعود الهندي.

قال الإمام النووي: قوله صلى الله عليه وسلم : :فيه سبعة أشفية".

قد أطبق الأطباء في كتبهم على أنه يدر الطمث والبول ، وينفع من السموم، ويقتل الدود وحب القرع في الأمعاء إذا شرب بعسل، ويذهب الكلف إذا طلي عليه، وينفع من برد المعدة والكبد، ويردهما، ومن حمى الورد والربع، وغير ذلك.

وهو صنفان بحري وهندي، والبحري هو القسط الأبيض، وهو أكثر من صنفين.

ونص بعضهم أن البحري أفضل من الهندي، وهو أقل حرارة منه.

فقد اتفق العلماء على هذه المنافع التي ذكرناها في القسط ، فصار ممدوحا شرعاً وطباً.

وإنما عددنا منافع القسط من كتب الأطباء لأن النبي صلى الله عليه وسلم ذكر منها عددا مجملاً. انتهى ملخصاً.

وقال الحافظ ابن حجر: ويحتمل أن تكون السبعة أصول صفة التداوي بها؛ لأنها إما طلاء، أو شرب، أو تكميد، أو تنطيل، أو تبخير، أو سعوط ، أو لدود.

فالطلاء يدخل في المراهم ويحلى بالزيت ويلطخ، وكذا التكميد.

والشرب يسحق ويجعل في عسل أو ماء أو غيرهما، وكذا التنطيل.

والسعوط يسحق في زيت ويقطر في الأنف، وكذا الدهن.

والتبخير واضح.

وتحت كل واحدة من السبعة منافع لأدواء مختلفة. ولا يستغرب ذلك ممن أوتي جوامع الكلم .

ثم قال الحافظ ابن حجر: قوله : "ذات الجنب":

هو ورم حار يعرض في الغشاء المستبطن للأضلاع .

وقد يطلق على ما يعارض في نواحي الجنب من رياح غليظة تحتقن بين الصفاقات والعضل التي في الصدر والأضلاع فتحدث وجعا.

فالأول: ذات الجنب الحقيقي الذي تكلم عليه الأطباء.

قالوا ويحدث بسببه خمسة أعراض: الحمى والسعال والنخس وضيق النفس والنبض المنشاري.

ويقال لذات الجنب أيضاً: وجع الخاصرة وهي من الأمراض المخوفة، لأنها تحدث بين القلب والكبد وهي من سيئ الأسقام. ولهذا قال صلى الله عليه وسلم: "ما كان الله ليسلطها علي".

والمراد بذات الجنب في حديثي الباب الثاني، لأن القسط وهو العود الهندي كما تقدم بيانه قريبا هو الذي تداوى به الريح الغليظة.

قال المسبحي:العود حار يابس قابض يحبس البطن ويقوي الأعضاء الباطنة ويطرد الريح ويفتح السدد ويذهب فضل الرطوبة.

قال:ويجوز أن ينفع القسط من ذات الجنب الحقيقي أيضا إذا كانت ناشئة عن مادة بلغمية، ولا سيما في وقت انحطاط العلة.

وقال الإمام النووي : اعترض بعض من في قلبه مرض فقال:أجمع الأطباء على أن مداواة ذات الجنب بالقسط خطر جدا لفرط حرارته.

قال الماوردي: وقد كذبوا بما لم يحيطوا بعلمه، فقد ذكر جالينوس أن القسط ينفع من وجع الصدر.

وذكر بعض قدماء الأطباء أنه يستعمل لجذب الخلط من باطن البدن إلى ظاهره. وهذا يبطل ما زعمه المعترض الملحد.

قال القرطبي: وليسأل من أهل الخبرة المسلمين هل يستعمل مفرداً أو مع غيره فيفعل.

وقال الطبيب الموفق البغدادي: وذات الجنب قسمان:

حقيقي وهو ورم حاد يعرض في الغشاء المستبطن للأعضاء.

وغير الحقيقي وهو ما يعرض في نواحي الجنب من رياح غليظة تحتقن بين الصفاقات، إلا أن الوجع في هذا القسم ممدود وفي الحقيقي ناخس.

وقال الدكتور القلعجي معلقاً: تنطبق هذه العلامات على التهاب الغشاء المبطن للرئة Pleurisy الذي يترافق بألم حاد شديد يتفاقم مع التنفس العميق أو السعال. إضافة إلى سعال جاف وارتفاع حرارة وإنهاك القوى العامة. وقد يتجمع في الغشاء سوائل في بعض الحالات.

ويرى الطبيب د.النسيمي أن ذات الجنب الواردة في الأحاديث هي الألم الجانبي الناتج غالباً عن البرد أو الرثية "الروماتيزم".

وعن طريقة المعالجة: ذكر الكحال ابن طرخان طريقة المعالجة بالقسط للألم الجانبي فقال:

يُدقُّ القسط ناعماً ، ويخلط بالزيت المسخن دون غلي أو قلي ويدلك به مكان الألم، ويلعق.

أما العلامة ابن القيم فقد أكد هذا المعنى بقوله: والعلاج الموجود في الحديث عن آفة في الصدر تنجم عن ريح غليظة فإن القسط البحري إذا دُقَّ ناعماً وخلط بالزيت المسخن ودلك به مكان الريح المذكور أو لُعق كان دواءً موافقاً لذلك نافعاً له محللاً لمادته مذهباً لها، مقوياً للأعضاء الباطنة.

ما القسط؟

نلحظ أن التسمية اللاتينية Costus للقسط متوافقة مع العربية.

وخلاصة ما كتبه شراح الحديث أن نبات القسط _ الموصوف في السنة _ نبات يعيش في الهند, خاصة في كشمير والصين.

وتستعمل قشور جذوره التي قد تكون بيضاء أو سوداء. وكان التجار العرب يجلبونها إلى الجزيرة العربية عن طريق البحر لذا سميت بالقسط البحري.كما كان يسمى بالقسط الهندي. وقد يُدعى الأبيض بالقسط البحري والأسود بالقسط الهندي الذي يتخذ في البخور، وله الاسم نفسه مع أنهما نباتان مختلفان.

وقال الإمام البخاري تحت باب السعوط الهندي أو البحري، وهو الكُست _ بالقاف والكاف _ مثل كافور وقافور وكشطت وقشطت.

وقال العلامة ابن القيم: القسط نوعان:

أبيض: يقال له: البحري. وأسود هو الهندي. وهو أشدهما حرارة والأبيض ألينهما ومنافعهما كثيرة: ينشفان البلغم، قاطعان للزكام، وإذا شربا نفعا من ضعف الكبد والمعدة وقطعا وجع الجنب ونفعا من السموم وإذا طلي الوجه بمعجونه مع الماء والعسل قلع الكلف.

أما الدكتور أحمد الرشيدي ـ عن كتابه (عمدة المحتاج في علمي الأدوية والعلاج) فقد ذكر أن للقسط نحواً من 15 صنفاً وأن الأصلي منه هو القسط الجميل Costus Speciosus ومأواه الهند، ومن أنواعه القسط العربي.

ويذهب بعض الباحثين إلى القول:

وحيث لم نجد أبحاثاً حديثة تكشف أسرار هذه المادة العلاجية النبوية الذي دعانا للتداوي بها من لا ينطق عن الهوى؛ فإننا نحث همم الباحثين من علمائنا وأطبائنا على دراسة هذه النبتة ومعرفة خواصها الدوائية واستطباباتها السريرية في مختلف المجالات.

 

 

 

 


 

توقيع  أم سَلمى
 

•°°•.••.•°°•..••..•°°•.••.•°°•

اللهُم هَب لنَا نُفوساً مُطمئنة تؤُمن بلقَائك
وتَرضى بقضَائك ؛ وتقنع بعطَائك

°•♥••°( )°••♥°


    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 10-05-2012, 11:12 PM   #2
معلومات العضو
أم سَلمى
•°❀( ◕‿◕ )❀°•
 
الصورة الرمزية أم سَلمى
 

 

افتراضي

صحيح البخارى فى أحاديث رسول الله صلى الله عليه وسلم الجزء السادس المجلد الثانى ( 6)


المجلد الثانى

كتاب الطب

باب السعوط


[ 5367 ]

حدثنا معلى بن أسد حدثنا وهيب عن بن طاوس عن أبيه عن بن عباس رضى الله تعالى عنهما عن

النبي صلى الله عليه وسلم

احتجم وأعطى الحجام أجره واستعط

باب السعوط بالقسط الهندي والبحري وهو الكست مثل الكافور والقافور مثل { كشطت } وقشطت نزعت وقرأ عبد الله قشطت

[ 5368 ]

حدثنا صدقة بن الفضل أخبرنا بن عيينة قال سمعت الزهري عن عبيد الله عن أم قيس بنت محصن قالت سمعت
النبي صلى الله عليه وسلم يقول

عليكم بهذا العود الهندي فإن فيه سبعة أشفيه يستعط به من العذرة ويلد به من ذات الجنب ودخلت على النبي صلى الله عليه وسلم بابن لي لم يأكل الطعام فبال عليه فدعا بماء فرش عليه
 

 

 

 


 

توقيع  أم سَلمى
 

•°°•.••.•°°•..••..•°°•.••.•°°•

اللهُم هَب لنَا نُفوساً مُطمئنة تؤُمن بلقَائك
وتَرضى بقضَائك ؛ وتقنع بعطَائك

°•♥••°( )°••♥°


    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 10-05-2012, 11:13 PM   #3
معلومات العضو
أم سَلمى
•°❀( ◕‿◕ )❀°•
 
الصورة الرمزية أم سَلمى
 

 

افتراضي

من درر الإمام بن القيم في فوائد القسط الهندي و البحري

فصل في هديه صلى الله عليه وسلم في علاج ذات الجنب

روى الترمذي في جامعه من حديث زيد بن أرقم أن النبي صلى الله عليه وسلم قال تداووا من ذات الجنب بالقسط البحري والزيت ذات الجنب عند الأطباء نوعان حقيقي وغير حقيقي فالحقيقي ورم حار يعرض في نواحي الجنب في الغشاء المستبطن للإضلاع وغير الحقيقي ألم يشبهه يعرض في نواحي الجنب عن رياح غليظة مؤذية تحتقن بين الصفاقات فتحدث وجعا قريبا من وجع ذات الجنب الحقيقي إلا أن الوجع في هذا القسم ممدود وفي الحقيقي ناخس قال صاحب القانون قد يعرض في الجنب والصفاقات والعضل التي في الصدر والأضلاع ونواحيها أورام مؤذية جدا موجعة تسمى شوصة وبرساما وذات الجنب وقد تكون أيضا اوجاعا في هذه الأعضاء ليس من ورم ولكن من رياح غليظة فيظن أنها من هذه العلة ولا تكون قال واعلم أن كل وجع في الجنب قد يسمى ذات الجنب اشتقاقا من مكان الألم لأن معنى ذات الجنب صاحبة الجنب والغرض به ههنا وجع الجنب فإذا عرض في الجنب ألم عن أي سبب كان نسب إليه وعليه حمل كلام بقراط في قوله إن أصحاب ذات الجنب ينتفعون بالحمام وقيل المراد به كل من به وجع جنب أو وجع رئة من سوء مزاج أو من أخلاط غليظة أو لذاعة من غير ورم ولا حمى قال بعض الأطباء وأما معنى ذات الجنب في لغة اليونان فهو ورم الجنب الحار وكذلك ورم كل واحد من الأعضاء الباطنة وإنما سمى ذات الجنب ورم ذلك العضو إذاكان ورما حارا فقط ويلزم ذات الجنب الحقيقي خمسة أعراض وهي الحمى والسعال والوجع الناخس وضيق النفس والنبض المنشاري والعلاج الموجود في الحديث ليس هو لهذا القسم لكن للقسم الثاني الكائن عن الريح الغليظة فإن القسط البحري وهو العود الهندي على ما جاء مفسرا في احاديث آخر صنف من القسط إذا دق دقا ناعما وخلط بالزيت المسخن ودلك به مكان الريح المذكور أو لعق كان دواء موافقا لذلك نافعا له محللآ لمادته مذهبا لها مقويا للأعضاء الباطنة مفتحا للسدد والعود المذكور في منافعه كذلك قال المسيحي العود حار يابس قابض يحبس البطن ويقوي الأعضاء الباطنة ويطرد الريح ويفتح السدد نافع من ذات الجنب ويذهب فضل الرطوبة والعود المذكور جيد للدماغ قال ويجوز أن ينفع القسط من ذات الجنب الحقيقية ايضا إذا كان حدوثها عن مادة بلغمية لا سيما في وقت انحطاط العلة والله أعلم وذات الجنب من الأمراض الخطرة وفي الحديث الصحيح عن أم سلمة أنها قالت بدأ رسول الله صلى الله عليه وسلم بمرضه في بيت ميمونة وكان كلما خف عليه خرج وصلى بالناس وكان كلما وجد ثقلا قال مروا ابا بكر فليصل بالناس واشتد شكواه حتى غمر ومن شدة الوجع اجتمع عند نساؤه وعمه العباس وأم الفضل بنت الحرث وأسماء بنت عميس فتشاوروا في لده فلدوه وهو مغمور فلما أفاق قال من فعل بي هذا هذا من عمل نساء جئن من ههنا وأشار بيده إلى أرض الحبشة وكانت أم سلمة وأسماء لدتاه فقالوا يا رسول الله خشينا أن يكون بك ذات الجنب قال فيم لددتموني قالوا بالعود الهندي وشيء من ورس وقطران من زيت فقال ما كان الله ليقذفني بذلك الداء ثم قال عزمت عليكم أن لا يبقى في البيت أحد إلا لد إلا عمى العباس وفي الصحيحين عن عائشة رضي الله تعالى عنها قالت لددنا رسول الله صلى الله عليه وسلم فأشار أن لا تلدوني فقلنا كراهية المريض للدواء فلما أفاق قال ألم أنهكم أن لا تلدوني لا يبقى منكم أحد إلا لد غير عمي العباس فإنه لم يشهدكم قال أبو عبيد عن الأصمعي اللدود ما يسقى الإنسان في أحد شقي الفم أخذ من لديدي الوادي وهما جانباه وأما الوجور فهو في وسط الفم قلت واللدود بالفتح هو الدواء الذي يلد به والسعوط ما أدخل من أنفه وفي هذا الحديث من الفقه معاقبة الجاني بمثل ما فعل سواء إذا لم يكن فعله محرما لحق الله وهذا الصواب المقطوع به لبضعة عشر دليلا قد ذكرناها في موضع آخر وهو منصوص أحمد وهو ثابت عن الخلفاء الراشدين وترجمة المسئلة بالقصاص في اللطمة والضربة وفيها عدة أحاديث لا معارض لها البتة فيتعين القول بها .(الطب النبوي الجزء 1/ 64*65)

 

 

 

 


 

توقيع  أم سَلمى
 

•°°•.••.•°°•..••..•°°•.••.•°°•

اللهُم هَب لنَا نُفوساً مُطمئنة تؤُمن بلقَائك
وتَرضى بقضَائك ؛ وتقنع بعطَائك

°•♥••°( )°••♥°


    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 10-05-2012, 11:15 PM   #4
معلومات العضو
أم سَلمى
•°❀( ◕‿◕ )❀°•
 
الصورة الرمزية أم سَلمى
 

 

افتراضي

فصل في هدية صلى الله عليه وسلم في علاج العذرة وفي العلاج بالسعوط


ثبت في الصحيحين أنه قال خير ما تداويتم به الحجامة والقسط البحري ولا تعذبو صبياتكم بالعمز من العذرة وفي السنن والمسند عنه من حديث جابر بن عبد الله قال دخل رسول الله صلى الله عليه وسلم على عائشة وعندها صبي تسيل منخراه دما فقال ما هذا فقالوا به العذرة أو وجع في رأسه فقال ويلكن لا تقتلن اولادكن إيما أمرأة أصاب ولدها عذرة أو وجع في رأسه فلتأخذ قسطا هنديا فلتحكه بماء ثم تسعطه إياه فأمرت عائشةرضي الله عنها فصنع ذلك بالصبي فبرأ قال أبو عبيد عن أبي عبيدة العذرة تهيج في الحلق من الدم فإذا عولج منه قيل قد عذر به فهو معذور انتهى وقيل العذرة قرحة تخرج فيما بين الأذن والحلق وتعرض للصبيان غالبا وأما نفع السعوط منها بالقسط المحكوك فلأن العذرة مادتها دم يغلب عليه البلغم لكن تولده في أبدان الصبيان وفي القسط تجفيف يشد اللهاة ويرفعها إلى مكانها وقد يكون نفعه في هذا الداء بالخاصية وقد ينفع في الأدواء الحارة والأدوية الحارة بالذات تارة وبالعرض أخرى وقد ذكر صاحب القانون في معالجة سقوط اللهاة القسط مع الشب اليماني وبزر المرو والقسط البحري المذكور في الحديث فهو العود الهندي وهو الأبيض منه وهو حلو وفيه منافع عديدة وكانوا يعالجون أولادهم بغمز اللهاة وبالعلاق وهو شيء يعلقونه على الصبيان فنهاهم النبي صلى الله عليه وسلم عن ذلك وأرشدهم إلى ما هو أنفع للأطفال وأسهل عليهم والسعوط ما يصب في الأنف وقد يكون بأدوية مفردة ومركبة تدق وتنخل وتعجن وتجفف ثم تحل عند الحاجة ويسعط بها في أنف الإنسان وهو مستلق على ظهره وبين كتفيه ما يرفعهما لينخفض رأسه فتيمكن السعوط من الوصول إلى دماغه ويستخرج ما فيه من الداء بالعطاس وقد مدح النبي صلى الله عليه وسلم التداوي بالسعوط فيما يحتاج إليه فيه وذكر أبو داود في سننه أن النبي صلى الله عليه وسلم استعط .
( الطب النبوي 1/74*75)




 

 

 

 


 

توقيع  أم سَلمى
 

•°°•.••.•°°•..••..•°°•.••.•°°•

اللهُم هَب لنَا نُفوساً مُطمئنة تؤُمن بلقَائك
وتَرضى بقضَائك ؛ وتقنع بعطَائك

°•♥••°( )°••♥°


    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 10-05-2012, 11:17 PM   #5
معلومات العضو
أم سَلمى
•°❀( ◕‿◕ )❀°•
 
الصورة الرمزية أم سَلمى
 

 

افتراضي

- بَاب السَّعُوطِ بِالْقُسْطِ الْهِنْدِيِّ وَالْبَحْرِيِّ .
وَهُوَ الْكُسْتُ مِثْلُ الْكَافُورِ وَالْقَافُورِ مِثْلُ كُشِطَتْ وَقُشِطَتْ نُزِعَتْ وَقَرَأَ عَبْدُ اللَّهِ قُشِطَتْ .
5692- حَدَّثَنَا صَدَقَةُ بْنُ الْفَضْلِ أَخْبَرَنَا ابْنُ عُيَيْنَةَ قَالَ سَمِعْتُ الزُّهْرِيَّ عَنْ عُبَيْدِ اللَّهِ عَنْ أُمِّ قَيْسٍ بِنْتِ مِحْصَنٍ قَالَتْ سَمِعْتُ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ عَلَيْكُمْ بِهَذَا الْعُودِ الْهِنْدِيِّ فَإِنَّ فِيهِ سَبْعَةَ أَشْفِيَةٍ يُسْتَعَطُ بِهِ مِنْ الْعُذْرَةِ (1) وَيُلَدُّ (2) بِهِ مِنْ ذَاتِ الْجَنْبِ (3).
5693- وَدَخَلْتُ عَلَى النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِابْنٍ لِي لَمْ يَأْكُلْ الطَّعَامَ فَبَالَ عَلَيْهِ فَدَعَا بِمَاءٍ فَرَشَّ عَلَيْهِ .
1-العُذرة: وجع الحلق، وهو الذي يسمى سقوط اللهاة. 2-اللدود: بفتح اللام وبمهملتين، هو الدواء الذي يصب في أحد جانبي فم المريض. 3-فيه مشروعية التداوي بالسعوط، بالعود الهندي والبحري.


 

 

 

 


 

توقيع  أم سَلمى
 

•°°•.••.•°°•..••..•°°•.••.•°°•

اللهُم هَب لنَا نُفوساً مُطمئنة تؤُمن بلقَائك
وتَرضى بقضَائك ؛ وتقنع بعطَائك

°•♥••°( )°••♥°



التعديل الأخير تم بواسطة أم سَلمى ; 10-05-2012 الساعة 11:27 PM.
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 10-05-2012, 11:36 PM   #6
معلومات العضو
أم سَلمى
•°❀( ◕‿◕ )❀°•
 
الصورة الرمزية أم سَلمى
 

 

افتراضي

يستعمل السعوط بالقسط الهندي في لإيذاء الجني المتمرد . حيث يسعط به المريض عن طريق الأنف .فينطلق القسط إلى الدماغ مباشرة . حيث يتمركز الجني .فيؤذيه جذا . بحيث لا يحتمله الجني فيبادر بالهرب . أو بالتحدث وأخذ العهد عليه بالخروج . وعدم العودة . وقد جاءت السنة المطهرة بفضل السعوط بالقسط الهندي .

أخرج الترمذي من حديث ابن عباس .. إن خير ما تداويتم به السعوط .




القسط الهندي .. علاج ماتتوقعونه وأمر نبينا محمد صلى الله عليه وسلم بإستخدامه


العلاج بالقسط الهندى (بالسعوط) للجن





يستعمل السعُوطُ بالقُسط الهندى فى ايذاء الجن المتلبس بالجسم حيث يسعط به المريض عن طريق الانف فينطلق القسط الى الدماغ مباشرة حيث يتمركز الجن فيؤذيه جدا بحيث لايحتمله الجن فيبادر بالهرب...


روى البخارى فى صحيحه, عن ام قيس بنت محصن قالت : سمعت النبى صلى الله عليه وسلم يقول :



[ عليكم بهذا العود الهندى فان فيه سبعة أشفية يُستعط به من العذرة ويلد به من ذات الجنب]فتح البارى كتاب الطب وقد بوب البخارى ـرحمه الله تعالى ـ أحد ابواب صحيحه بقوله :باب السعوط بالقسط الهندى.




قال ابوبكر بن العربى: القُسط نوعان [ هندى وهو أسود] و[بحرى وهو أبيض] والهندى أشد حرارة وهذا هو مطلبنا لانه يؤذى الجن.




كيفية أستعمال القسط الهندى...




أوقية من القسط الهندى تدق وتسحق.



ذكر ابن حجر فى فتح البارى طريقة السعوط فقال: يَستلقى الإنسان على ظهره ويجعل بين كتفيه مايرفعه وينحدر الرأس الى أسفل ويقطر فى أنفه زيت الزيتون مع القسط ليتمكن من الوصول الى الدماغ لاستخراج مافيه من الداء بالعطس.فتح البارى ـكتاب الطب



وهذا ينفع ايضا لمن غلب عليه النسيان





قال صلى الله عليه وسلم : - (( عليكم هذا العود الهندي فإن فيه سبعة أشفية يستعط به من العذرة ويُلد به من ذات الجنب )) متفق عليه .





وقال أيضاً رسول الله صلى الله عليه وسلم ( أن أمثل ما تداويتم به الحجامة و القسط البحري) متفق عليه .




لاشك أن الكلمة الجامعة و الحكمة المختصرة في أحاديث النبي صلى الله عليه و سلم تعني مثالية القسط البحري كدواء لكل داء بدون الأضرار الكيماوية و الآثار الجانبية ( سبعة أشفية لجميع أمراض الإنسان ) .






طرق أستعمـــــــــــــــــــاله




-الشرب :



وذلك بطحنه وخلطه مع الماء والشرب منه على قدر المستطاع وهذا لكافة الأمراض كأصل مشترك هو اللدود مع الأصول الأخرى ونذكر هنا ما ذكر من إذابته للجلطة وفائدته للإخصاب ومشاكل الطمث ولإدرار البول و أمراض الكلى و الكبد و سائر أعضاء الجهاز الهضمي و لسرطان الفم و الكوليرا و للرعشة و لاسترخاء الأعصاب و عرق النسا ولتليين الطباع و جيد للدماغ و محرك للشهوة و منشط للجسم وللإستسقاء و قتل ديدان الأمعاء ودفع السم . و للحمى و تقوية المعدة للأورام و لتقوية جهاز المناعة و لمعالجة نقص المناعة المكتسبة و للنفساء و لمعالجلة الإمساك والإسهال و فاتح للشهية و لإبطال السحر .





2-اللدود :



وهو وضع جزء مطحون منه أو شرابه من أحد شقي الفم و هذا لأمراض الجنب كالتهاب الغشاء البلوري و أمراض الرئة عامة






 

 

 

 


 

توقيع  أم سَلمى
 

•°°•.••.•°°•..••..•°°•.••.•°°•

اللهُم هَب لنَا نُفوساً مُطمئنة تؤُمن بلقَائك
وتَرضى بقضَائك ؛ وتقنع بعطَائك

°•♥••°( )°••♥°


    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 10-05-2012, 11:38 PM   #7
معلومات العضو
أم سَلمى
•°❀( ◕‿◕ )❀°•
 
الصورة الرمزية أم سَلمى
 

 

افتراضي


3-السعوط :



وهو إستنشاق جزء مطحون منه عن طريق الأنف (يستعطى) سعوطا ملعقة صغيرة في فنجان ماء و يدخل في الأنف كما هو حال الإستنشاق بالوضوء
وهذا لأمراض الجهاز التنفسي عامة كالربو و السل ونزلات البرد و إلتهاب اللوز ( العذرة) و التهاب الحلق و البلعوم و للسعال و الحمى





4-التبخير :



ذكر الإمامين ومسلم في صحيحهما عن عدم حداد المرأة فوق ثلاث إلا على زوجها . قول رسول الله صلى الله عليه وسلم (( ولا تمس طيباً إلا أدنى طهرها إذا طهرت نبذة من قسط أو أظفار )) فبخور القسط ذو رائحة هادئة طيبة و مطهرة و معطرة للبدن أيضاً . لذا سماه الرسول صلى الله عليه وسلم ( طيباً ) , ولا مانع أن يتبخر به الرجال و الأطفال أيضاً مادام من صنف الطيب وقد وردت أحاديث أخرى تفيد ذلك.




5-التكميد :



وهو طحنه وخلط قدر مطحون منه مع قليل من الماء أو العسل ( لبخه) , ثم وضعه على أماكن الحروق و الجروح و البثور و الدمامل و ذلك ككماد ويوضع أيضاً على أماكن الكلف فنزيله بإذن الله .



6-التنطيل :



و التنطيل جاء من النطل . وهو رش أو غسل الجسم بالماء , و إن كان هذا الماء مشوب بالقسط البحري فإنه سيكون مفيد لقتل الجراثيم و البكتيريا العالقة بجسم الإنسان و خاصة أماكن الإبطين و بين الفخذين و فروة الرأس و سائر البدن . و كذلك يستخدم كمطهر بصفة عامة .
هذا والحمد لله رب العالمين
صحيح البخاري و مسلم - الطب النبوي لأبن القيم - فتح الباري



7- الدهان به مع زيت الزيتون:



نقع القسط الهندي في زيت اليزتون و وضعه بالشمس ويوميا ترج القاروره "قاروة من زجاج"
وبعد 10 ايام يقرأ به ويستخدم كدهان
ولاستخادمه السريع يسخن بطريقه الحمام المائي ضع وعاء طبخ نصفه ماء او اقل وضع في وعاء
اصغر منه وضع به الزيت والقسط مخلوطين وضعهم على النار واتركه حتى يغلي مره واحده
لاتتركه يغلي كثيرا ثم ارفع وعاء القسط والزيت واتركه حتى يبرد ومن ثم ضعه في قاروره زجاجيه بدون ان تصفيه
ارقيه ومن ثم ادهن به



ستجد ان العارض يبدأ بالتعب وسيعمل العارض على اتعاب المريض أيضا حتى يتم ترك العلاج بالقسط ,فننصحح بالقسط شرابا و بخورا و سعوطا .




القســــــــــط



ويسمى الكست وهو ثلاثة أصناف ، أبيض خفيف طيب الرائحة ويعرف بالنوع الهندي وأسود خفيف أيضا وجميعها عبارة عن قطع خشبية تجلب من نواحي الهند وهو يؤخذ من أشجار تشبه أشجار العود وله أوراق عريضة وقد ذكر القسط البحري (وهو الأبيض) في الحديث النبوي الشريف ففي الصحيحين من حديث أنس رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم "خير ما تداويتم به الحجامة والقسط البحري".



والقسط نوعان أحدهما الأبيض والمعروف بالبحري والآخر بالهندي وهو غليظ أسود وكلاهما يستعملان لإخراج البلغم ويقطعان الزكام ويفيدان في ضعف الكبد والمعدة.
والقسط الأبيض: يدر الحيض إذا تدخن به وإذا تبخر به نفع من نزلات البرد. وإذا سحق وخلط بالعسل نفع من أوجاع المعدة والكلى, وفتت حصاة المثانة. وإذا طلى مخلوطا بالعسل فإنه مفيد للنمش والكلف. كما أنه يفيد لداء الثعلبة.



وفي المسند من حديث أم قيس عن النبي صلى الله عليه وسلم: "عليكم بهذا العود الهندي فان فيه سبعة أشفية، منها ذات الجنب"
يستعمل القسط في وقف الصداع المزمن شرابا وسعوطا ودهانا بالسمن ويعالج ضيق النفس والربو والسعال المزمن وآلام المعدة. يزيل آثار الجروح والحروق بمزجه بالعسل واستخدامه كدهان ، ويستعمل القسط في الهند والصين بكثرة كمنبه ومقو ومدر للبول والطمث.



القُسْط: هو دواء حبشي معروف، ينفع من استرخاء الأعصاب، ويقوي الكبد والقلب، وينفع من الفالج وأوجاع المفاصل والأوراك وعرق النسا شربا وطلاء بماء الصبر.
القسط الهندي و هو بني اللون و له رائحة نفاثة قوية تشبه رائحة الغنم أو التيس



و القسط مدحه النبي صلى الله عليه و آله و صحبه و سلم و هو نافع جدا لجلطات بأنواعها و لمشاكل الحيض و النفساء و فاتح للشهية و منشط عام و كذلك للضعف الجنسي و هو أيضا نافع للغدد و الهرمونات العالية و المنخفضة و مفيد للسمنة و مشاكلها و قوي جدا جدا على الجن و الشياطين .

 

 

 

 


 

توقيع  أم سَلمى
 

•°°•.••.•°°•..••..•°°•.••.•°°•

اللهُم هَب لنَا نُفوساً مُطمئنة تؤُمن بلقَائك
وتَرضى بقضَائك ؛ وتقنع بعطَائك

°•♥••°( )°••♥°


    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 10-05-2012, 11:53 PM   #8
معلومات العضو
أم سَلمى
•°❀( ◕‿◕ )❀°•
 
الصورة الرمزية أم سَلمى
 

 

افتراضي

فوائد القسط الهندي في الطب النبوي


القسط البحري و الهندي

قال رسول الله صلى الله عليه و سلم :
" إنَّ أمثل ما تداويتم به الحجامة و القسط البحري " .
رواه البخاري


القُسْط Costus


القُسْط عبارة عن عود يقرب شكله إلى شكل المسواك
ولكنه اعرض من المسواك وهوأبيض عذب الطعم يقرب قليلاً لرائحة الزنجبيل
..ويسمى أحيانا الكُسْت


القسط نوعان


النوع الأول: هو البحري ، أو الأبيض ،او الحلو ..


النوع الثاني : هو الهندي ،أو الأسود أو المر ..


و الهندي أشد حرارة من البحري ،
وهذا العود يؤخذ من نبتة القسط التي يبلغ ارتفاعها (1.5)م ،
و هو يعيش في الهند ،
القسم المستعمل منه في العلاج هو قشور جذوره التي تكون بيضاء ،
أو سوداء ، و سمي البحري ،
لأن العرب كانت تجلبه عن طريق البحر ،
وأما تسميته بالحلو ، أو المر ، فذلك متعلق بطعمه.

ـــــــــــــــــــــــ

فوائده واستخداماته


1.يحتوي القسط على مادة الهلينين ،
و حمض البنزوات ، و كلاهما من المواد المطهرة للجراثيم ،
و من هنا فائدة القسط في علاج اللوزات ،
و التهاب اللهاة، و التهاب البلعوم ،
و هو المقصود بالعذرة في الحديث.
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
" لا تعذبوا صبيانكم بالغمز من العذرة ،و عليكم بالقسط "
رواه البخاري
في النهي عن غمز العذرة ،
أي : النهي عن ضغط اللوزات
و الحلق الملتهبين بالأصابع
إشارة واضحة إلى الهدي النبوي
في تصحيح الأخطاء الشائعة
في الطب الشعبي ،
حيث إنَّ الضغط عليها لا يفيد في علاجها ،
بل يضر ،و يسبب ألماً شديداً للمريض ،
و قد يسبب نزف الدم
،و قد يسبب إنتشار الالتهاب إلى المناطق المجاورة .


2. إن الجمع بين الحجامة و القسط له مغزى طبى

في ضوء احتواء القسط على حمض البنزوات
،و الهيلينين ،المطهرتين ،و القاتلتين للجراثيم ،
وهو دور القسط في تعقيم مشرط الحجامة إذا طلي به ،
و دوره في تعقيم الجروح المحدثة بهذا المشرط.
قال رسول الله صلى الله عليه و سلم :
" إنَّ أمثل ما تداويتم به الحجامة و القسط البحري "
. رواه البخاري
فالجمع بين القسط البحري و الحجامة يحمل سرا لطيف ،
وهو
:الوقاية من التشوهات و الندبات .


3. احتواء القسط على مواد مطهرة قاتلة للجراثيم
يعلل فائدة القسط في علاج ذات الجنب الجرثومية
،و ذات الرئة الجرثومية .
فيستعمل القسط لمعالجة السعال وامراض الجهاز التنفسي
قال رسول الله صلى الله عليه و سلم :
"عليكم بهذا العود الهندي فإنَّ فيه سبعة أشفية
 

 

 

 


 

توقيع  أم سَلمى
 

•°°•.••.•°°•..••..•°°•.••.•°°•

اللهُم هَب لنَا نُفوساً مُطمئنة تؤُمن بلقَائك
وتَرضى بقضَائك ؛ وتقنع بعطَائك

°•♥••°( )°••♥°


    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 10-05-2012, 11:59 PM   #9
معلومات العضو
أم سَلمى
•°❀( ◕‿◕ )❀°•
 
الصورة الرمزية أم سَلمى
 

 

افتراضي


(الكست, العود البحري, العود الهندي)

English: Bryone
Francais: Couleuvrée
Latin: Costus
وهو ثلاث أصناف: أبيض خفيف طيب الرائحة وهو الهندي, أسود خفيف أيضا وهو الصيني, وأحمر رزين.
وكله قطع خشبية تجلب من نواحي الهند, وقيل هو شجر كالعود, وقيل نجم لا يرتفع وله ورق عريض.

وقد ورد ذكر القسط البحري (وهو الأبيض) في الحديث النبوي الشريف, ففي الصحيحين من حديث أنس رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: خير ما تداويتم به الحجامة, والقسط البحري.
وفي المسند من حديث أم قيس رضي الله عنها عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: عليكم بهذا العود الهندي فإن فيه سبعة أشفية, منها ذات الجنب.

فوائده واستعمالاته الطبية
القسط من العقاقير الهامة, فهو يقطع الصداع المزمن شربا وسعوطا ودهنا بالسمن, وأوجاع الأذن إذا طبخ في الزيت وقطر, والزكام بخورا.

ويعالج ضيق النفس والربو والسعال المزمن وأوجاع المعدة والكبد والطحال والكلى واليرقان والإستسقاء والتشنج, ويفتت الحصى, ويفيد في علاج عرق النسا والمفاصل والرعشة, ويثير القوة الجنسية, ويسقط الديدان والأجنة, ويشد العصب, ويزيل آثار الجروح والحروق بمزجه بالعسل واستخدامه دهنا.

ويستعمل في الهند والصين بكثرة كمنبه ومقوَ ومدر للبول والطمث.

القسط والأمراض الروحية
وينصح باستعمال القسط في علاج الأمراض الروحية باستعماله كما يلي:
- قراءة ( آيات الرقية ) على ماء يكفي للشرب والاستحمام ....
- الماء للإستحمام يضاف اليه ( ملح + شبة + ورق سدر + ورق غار + قسط هندي + شذاب + ماء ورد ) ويستحم قبل النوم, ولا يقرب الشعر منها حتى لا يسبب تقصف الشعر.


قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : " إنَّ أمثل ما تداويتم به الحجامة و القسط البحري " . رواه البخاري (5696) كتاب الطب .

و قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " لا تعذبوا صبيانكم بالغمز من الذرة ،و عليكم بالقسط " رواه البخاري (56966) كتاب الطب .

و قال رسول الله صلى الله عليه و سلم :ط عليكم بهذا العود الهندي ن فإنَّ فيه سبعة أشفية : يسعط به من العذرة ، ويلدُّ به من ذات الجنب"رواه البخاري (5692) كتاب الطب .

( القسط ) بضم القاف و سكون السين ، هو :العود . فيصبح أن نقول : القسط البحري ، و يصح أن نقول : العود البحري ،و يقال مثل هذا في الهندي . و القسط نوعان : النوع الأول هو البحري ، أو الأبيض ،او الحلو ،و النوع الثاني : هو الهندي ،أو الأسود أو المر ،و الهندي أشد حرارة من البحري ، وهذا العود يؤخذ من نبتة القسط التي يبلغ ارتفاعها (1.5) م ، و لها أوراق , ساق ،و و جذور ، و هو يعيش في الهند ، القسم المستعمل منه في العلاج هو قشور جذوره التي تكون بيضاء ، أو سوداء ، و سمي البحري ، لأن العرب كانت تجلبه عن طريق البحر ، وأما تسميته بالحلو ، أو المر ، فذلك متعلق بطعمه.

(العذرة ) بضم العين و سكون الذال هي التهاب الحلق و اللوزات . و الغمز هو : الضغط بالأصابع .

( السعوط) : هي تناول الدواء عن طريق الأنف بالتقطير .

( ذات الجنب ) : قال عنه ابن حجر العسقلاني : ( هو ورم حار يعرض في الغشاء المستبطن للأضلاع ).

(اللَّدود ) قال ابن حجر العسقلاني : ( اللَّدود بفتح اللام و بمهملتين ،هو الدواء الذي يصب في أحد جانبي فم المريض ).



فقه الأحاديث من الناحية الطبية :

1. يحتوي القسط على مادة الهلينين ، و حمض البنزوات ، و كلاهما من المواد المطهرة للجراثيم ،و من هنا فائدة القسط في علاج اللوزات ،و التهاب اللهاة، و التهاب البلعوم ،و هو المقصود بالعذرة في الأحاديث.

2. كما أن احتواء القسط على هذه المواد المطهرة القاتلة للجراثيم يعلل فائدة القسط في علاج ذات الجنب الجرثومية ،و ذات الرئة الجرثومية .

3. إن الجمع بين الحجامة و القسط له مغزى طبي في ضوء احتواء القسط على حمض البنزوات ،و الهيلينين ،المطهرتين ،و القاتلتين للجراثيم ، وهو دور القسط في تعقيم مشرط الحجامة ، إذا طلي به ، و دوره في تعقيم الجروح المحدثة بهذا المشرط.

4. كما أن الجمع بين القسط البحري و الحجامة يحمل سرٌّلطيف ، وهو : الوقاية من التشوهات و الندبات .

يقول موفق الدين البغدادي في كتابه ( الطب من الكتاب و السنة ) :

( و في جمعه صلى الله عليه و سلم بين الحجامة و القسط سر ٌّلطيف ، وهو أنه إذا طلي به مشرط الحجامة ، لم يتخلف في الجلد أثر المخاريط ، و هذا من غرائب الطب ).

5. في النهي عن غمز العذرة ، أي : النهي عن ضغط اللوزات و الحلق الملتهبين بالأصابع إشارة واضحة إلى الهدي النبوي في تصحيح الأخطاء الشائعة في الطب الشعبي ،حيث إنَّ غمز العذرة ليس فقط لا يفيد في علاجها ، بل و كذلك يضر ، فهو يسبب ألماً شديداً للمريض ،و قد يسبب نزف الدم ،و قد يسبب إنتشار الالتهاب إلى المناطق المجاورة .

و مع ذلك ورغم مرور أربعة عشر قرناً على نهي النبي صلى الله عليه و سلم عن غمز العذرة نجد أنَه لا زال شائعاً في بعض المناطق ، فيسمون العذرة :بنات الأذن ، و يسمون غمزها ، أي ضغطها بالأصابع : رفع بنات الأذن.

6. قوله صلى الله عليه و سلم : "و يُلدُّ به ذات الجنب " قلنا اللدود ما يسقى في أحد جانبي الفم ،و اللُّد بالضم هي الفعل ، و في هذا إشارة إلى طريقة إعطاء الدواء للمريض عندما لا يتمكن غالباً من تناوله بيده، أو يرفض تناوله ، كما يحصل عند الأطفال غالباً ،فإذا رفض الطفل تناول الدواء فيجب إعطاءه إياه عنوة ً ، و ذلك بفتح فمه و سقيه الدواء في أحد جانبي فمه، أما وضع الدواء في وسط فمه فقد يؤدي إلى الشردقة .



المصدر :

الإعجاز الطبي في السنة النبوية




قال الموفق البغدادي (وفي جمعه صلى الله عليه وسلم بين الحجامة والقسط سر لطيف وهو أنه إذا طلي به شرط الحجامة لم يتخلف في الجلد أثر المشاريط وهذا من غرائب الطب فإن هذه الآثار إذا نبتت في الجلد قد يتوهم من رآها أنها بهق أو برق والطباع تنفر من هذه الآثار فحيث علم ذلك مع الحجامة ما يؤمن من ذلك، والقسط قد جعله النبي صلى الله عليه وسلم أمثل ما يتداوى به لكثرة منافعه، ينفع الفالج ويحرك الباه وهو ترياق لسم الأفاعي، واشتمامه على الزكام يذهبه، ودهنه ينفع وجع الظهر).
قال ابن حجر : ويحتمل أن تكون السبعة أصول التداوي بها لأنها إما طلاءٌ أو شرابٌ أو تكميدٌ أو تقطيرٌ أو تبخيرٌ أو سعوطٌ أو لدود . فالطلاء يدخل ويجعل في عسل أو ماء وغيرها . وكذا التقطير والسعوط يسحق في زيت ويقطر في الأنف والدهن والتبخر واضح . وتحت كل واحدة من السبعة منافع لأدواء مختلفة ولا يستغرب ذلك ممن أوتي جوامع الكلم .

وخلاصة ما كتبه شراح الحديث [6]أن نبات القسط الموصوف في السنة، نبات يعيش في الهند وخاصة في كشمير وفي الصين وتستعمل قشور جذوره التي قد تكون بيضاء أو سوداء، وكان التجار العرب يجلبونها إلى الجزيرة العربية عن طريق البحر لذا سميت القسط البحري، كما كان يسمى بالقسط الهندي .

وقد يدعى الأبيض بالقسط البحري والأسود بالهندي كما ورد في السنة باسم العود الهندي كمترادفات، إلا أنه من غير شك غير العود الهندي الذي يتخذ في البخور وله نفس الاسم مع أنهما نباتان مختلفان .

وقال البخاري تحت باب السعوط بالقسط الهندي والبحري وهو الكست (بالقاف والكاف) مثل كافور وقافور وكشت وقشطت.
قال ابن القيم: القسط نوعان: أبيض يقال له البحري وأسود هو الهندي وهو أشدهما حرارة والأبيض ألينهما ومنافعهما كثيرة: ينشفان البلغم قاطعان للزكام، وإذا شربا نفعا من ضعف الكبد والمعدة وقطعاً وجع الجنب ونفعاً من السموم وإذا طلي الوجه بمعجونه مع الماء والعسل قلع الكلف.

أما الدكتور أحمد الرشيدي (1) فقد ذكر أن للقسط Costus نحواً من 15 صنفاً وأن الأصلي منه هو القسط الجميل C.Speciosus ومأواه الهند ، ومن أنواعه القسط العربي C.Arabicus .

وذكر أن ابن سينا نقل عن ديسقوريدس بأن القسط ثلاثة أنواع : صنف أبيض خفيف عطري هو القسط العربي أو البحري، وصنف أسود خفيف غليظ قليل العطرية هو الهندي، وصنف ثالث ثقيل يشبه خشب البقس، رائحته ساطعة هو القسط الشامي.

وينقل عن الدكتور ميره قوله أننا إذا جرياً على كلام المؤلفين نسبنا الجذر الذي يسمى عندنا الآن بالقسط العربي للقسط الجميل وهو أبيض فطري مائي عذب الطعم يقرب قليلاً لرائحة الزنجبيل، وهذا يوافق أيضاً ما يسمى بالقسط الحلو C.Duleis.

مكانة القسط Costus في الطب الحديث:

ذكرت مجلة التايم في صفحتها العلمية (1999) أن القسط نبات ينمو بشكل عشوائي بدون زراعة في منطقة الهيمالايا الحاوية على قمة أفرست الأعلى ارتفاعاً في العالم، ويعتبر القسط أهم ركائز الطب التيبتي التقليدي، وقد كان الكهنة هناك لا يكشفون عن طبهم هذا إلا لأمثالهم ليبقى سراً بينهم إلى أن جاء زعيمهم الأخير دالاي لاما فأسس كلية الطب التيبتي لتعليم أي كان وذلك في منطقة Dharamsalaعلى الحدود الهندية للتيبت ليحافظ على ذلك الطب من الإندثار .

وبدأ الكهنة في التيبت بحفظ ذلك الطب على شكل خلطات مرقمة لشركة بادما Padma السويسرية ومنها الخلطة رقم 28 لإذابة جلطة أوعية الساق وفيها خلاصات من نبات القسط، إذ ليس في جعبة الطب الحديث دواء ناجع لها سوى الطلب إلى المريض عدم تحريك ساقه لأسابيع حتى تذوب تلك السدادة ببطء وحتى لا تنطلق إلى الدورة الدموي فتحدث خثرة في مكان آخر.

ويذكر معجم أسماء النبات (1) أن القسط على شكلين :

قسط العود الهندي والقسط المر البحري من عائلة الزنجبيليات .

وله أنواع كثيرة عدد منها كتاب المرجع المفهرس لأصل السلالات النباتية :

القسط العربي :

ويستعمل في أوربا لأمراض الكبد.

والقسط المهدب :

المنتشر في فنزويلا لمعالجة مرض الزهري ،والقسط الأسطواني في أمريكا الوسطى المستعمل أيضاً لمعالجة بعض الأمراض التناسلية كما هو مطهر للدم . وقسط الزهاد في البارغوري من أجل الإخصاب، والقسط الحريري في جزر كارولين في المحيط الهادي لمعالجة الدمامل والقشعريرات ، والقسط النوعي في أوربا وجزر هاواي والهند وجاوة والملايو من أجل علاج الثعلبة والإمساك الزمن والربو والتهاب القصبات وسرطان الفم والكوليرا والسعال والاستسقاء والزحار والحميات والرمال والجذام والتهاب العين وعضة الأفعى وغيرها .

والقسط الشوكي في الدومينيكان بأريكالدنسون طارد للريح ومدر للبول ولمعالجة الاحتقان والروماتيزم ..

والقسط اللولبي في البرازيل للأورام .

وقد ذكر المرشد إلى المصادر العالمية للنباتات النافعة [7]أن للقسط أنواعاً كثيرة،

وأكد على المنافع الطبية لثلاثة أنواع :

القسط الجميل ( Costus Speciosus)

وهو المسمى أيضاً بالقسط العربي C.Arabicus وهو ينتشر تلقائياً في جنوب شرقي آسيا من جبال هيميالايا وحتى سيلان وفي الهند الصينية والفلبيين وتايوان . ويزرع في الهند وأندونوسيا وتؤكل سوقه الحاوية على 24% من تركيبها على النشاء . ويستعمل علاجياً في آفات الصدر والسعال والربو .

القسط الأفريقي C .Afrri

ويسميه الأنكليز Ginger lily وهو منتشر في أفريقيا الاستوائية تستخدم جذوره لتحضير عجينة لصنع الورق.أم طبياً فيستعمل مسحوق سوقه لمعالجة السعال. أما الصبغة المحضرة من جذوره فتدخل في عداد تركيبة دوائية لمعالجة داء النوم .

وتطبق أوراقه المسلوقة موضعياً لمعالجة الرثية ، أما الجذور المسلوقة فتفيد موضعياً لشفاء التقرحات الجلدية .

القسط الموبر C.Villiosissimus

ومن أسمائه C.Spetimus وينتشر في كولومبيا وأمريكا الأستوائية وخاصة في البيرو وغويانا ويستعمل طبياً لعلاج النزلات الشعبية وخاصة المعوية منها وفي حمى التتفوس .

وفي كتاب النباتات النافعة في غرب أفريقيا أشار J.Daliziel فقط إلى القسط الأفريقي وأكد فائدته كدواء للسعال حيث يؤخذ مغلي سوقه أو مدقوق ثمراته أو تعلك سوقه طازجة وقد يستعمل مغلي جذوره لنفس الغرض . كما تطبق أوراقه المسلوقة كمادة محمرة لمعالجة الآلام الرثوية . ويشير إلى ما يعتقد سكان سيراليون وساحل الذهب وغيرهم حول القدسية لهذه المادة العلاجية عندهم .

ويذكر قاموس وبستر [8] Webster زيت القس Costus Oil وأن هذا الزيت أصفر فاتح اللون يستخرج من الجذور العطرية للقسط وهو عشب ينمو في كشمير (القريبة من التيبت )ويستعمل في حماية الفراء وصناعة العطور .

ويقسم كتاب أزهار العالم [9]القسطيات إلى 4 فروع و200 نوع وهي نباتات إستوائية وحيدة الفلقة تشابه عائلة الزنجبيليات ولكن ينقص أوراقها الرائحة العطرية لتلك العائلة .

والقسط هو الفرع الأكبر من القسطيات ويحوي مائة وخمسون نوعاً . أشهر أنواعه القسط الناري البرازيلي ذي الأزهار الصفراء البرتقالية على جذوع ورقية، وهذه الأوراق مستطيلة ومستدفئة ومرتبة بشكل لولبي، وتحتاج زراعتها لمناخ حار وتربة غنية وسقاية جيدة وحماية من التعرض المباشر لأشعة الشمس والقسط العجيب موجود من شرق أفريقيا إلى غربها حيث يشكل أحزمة من الورود ملتصقة بالتربة وبأوراق ثخينة تجلس في وسطها أزهار صفراء أو برتقالية لا ساق لها .

وأهم أنواعها القسط العجيب وهو نبات الأماكن الصخرية الرعوية المغطاة بالأشجار المتناثرة ويمتد انتشاره من السنغال وعلى طول ساحل إفريقيا الغربي إلى شرق إفريقيا الأستوائية وأنغولا ويتألف من حزام وردي بأربعة ـ 6 أوراق مستديرة وممتلة شيئاً ما.

غالباً ما تتلون بالأحمر الأرجواني، حوافها مشعرة وممتدة باسترخاء على التربة . وتظهر الأزهار بدون ساق بلون برتقالي ناصع من تاج الحزام الوردي وبزمن واحد مع الأوراق ثم يتبع ذلك ظهور الثمار ذات المحفظة الغشائية ، إلا أن أحزمة الورد في القسط العجيب تختلف عن بقية الأنواع .

ويرى الدكتور ظافر العطار أن القسط الجميل والقسط النوعي شيء واحد لأن الاسم اللاتيني لهما واحد .

وختاماً، وحيث لم نجد أبحاثاً حديثة تكشف أسرار هذه المادة العلاجية النبوية التي دعانا إلى التداوي بها من لا ينطق عن الهوى وأنها من أمثل الأدوية وتحدثنا عن جواهر فعالة مدروسة فيها فإننا نحث همم الباحثين من علمائنا وأطبائنا لدراسة هذه النبتة ومعرفة خواصها الدوائية واستطباباتها السريرة في مختلف الأمراض.


منقول



 

 

 

 


 

توقيع  أم سَلمى
 

•°°•.••.•°°•..••..•°°•.••.•°°•

اللهُم هَب لنَا نُفوساً مُطمئنة تؤُمن بلقَائك
وتَرضى بقضَائك ؛ وتقنع بعطَائك

°•♥••°( )°••♥°


    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 11-05-2012, 12:12 AM   #10
معلومات العضو
أم سَلمى
•°❀( ◕‿◕ )❀°•
 
الصورة الرمزية أم سَلمى
 

 

افتراضي

القسط البحري و الهندي



قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : " إنَّ أمثل ما تداويتم به الحجامة و القسط البحري " . رواه البخاري (5696) كتاب الطب .


و قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " لا تعذبوا صبيانكم بالغمز من الذرة ،و عليكم بالقسط " رواه البخاري (56966) كتاب الطب .


و قال رسول الله صلى الله عليه و سلم :ط عليكم بهذا العود الهندي ن فإنَّ فيه سبعة أشفية : يسعط به من العذرة ، ويلدُّ به من ذات الجنب"رواه البخاري (5692) كتاب الطب .


( القسط ) بضم القاف و سكون السين ، هو :العود . فيصبح أن نقول : القسط البحري ، و يصح أن نقول : العود البحري ،و يقال مثل هذا في الهندي . و القسط نوعان : النوع الأول هو البحري ، أو الأبيض ،او الحلو ،و النوع الثاني : هو الهندي ،أو الأسود أو المر ،و الهندي أشد حرارة من البحري ، وهذا العود يؤخذ من نبتة القسط التي يبلغ ارتفاعها (1.5) م ، و لها أوراق , ساق ،و و جذور ، و هو يعيش في الهند ، القسم المستعمل منه في العلاج هو قشور جذوره التي تكون بيضاء ، أو سوداء ،

و سمي البحري ، لأن العرب كانت تجلبه عن طريق البحر ، وأما تسميته بالحلو ، أو المر ، فذلك متعلق بطعمه.

(العذرة ) بضم العين و سكون الذال هي التهاب الحلق و اللوزات . و الغمز هو : الضغط بالأصابع .

( السعوط) : هي تناول الدواء عن طريق الأنف بالتقطير .

( ذات الجنب ) : قال عنه ابن حجر العسقلاني : ( هو ورم حار يعرض في الغشاء المستبطن للأضلاع ).

(اللَّدود ) قال ابن حجر العسقلاني : ( اللَّدود بفتح اللام و بمهملتين ،هو الدواء الذي يصب في أحد جانبي فم المريض ).



القسط الهندي :

هناك نوعان : القسط البحري و هو أبيض اللون .
القسط الأسود و هو ليس بأسود و لكنه بني
فالقسط الأسود أقوى من الأبيض
 

 

 

 


 

توقيع  أم سَلمى
 

•°°•.••.•°°•..••..•°°•.••.•°°•

اللهُم هَب لنَا نُفوساً مُطمئنة تؤُمن بلقَائك
وتَرضى بقضَائك ؛ وتقنع بعطَائك

°•♥••°( )°••♥°


    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 


بحث عن:

 

Skin EdiTe By ViSiOn

Powered by vBulletin® Version, Copyright ©2000 - 2009, Jelsoft Enterprises Ltd.

  web site traffic counters


 
 

:: شبكة رسمـ كمـ للتصميمـ ::